حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

هود تطالب وزير الداخلية بالتحقيق في جريمة ابتزاز

الأحد 23 أغسطس 2009 03:22 مساءً

بعثت منظمة هود برسالة لوزير الداخلية اللواء الركن / مطهر رشاد المصري طالبته فيها بالتوجيه إلى إدارة امن محا فظة إب بسرعة التحقيق في واقعة تعرض أطفال المواطن احمد ناجي مرشد سعيد السمحي من أهالي عزلة العنسيين منطقة الجعاشن ذي سفال محافظة إب  للاعتداء بالضرب والطرد من أرضه ومطالبة مدير الأمن له  يدفع تكاليف القبض على غرمائه مبلغ (15 ألف ريال)الأمر الذي أدى إلى تشريد المذكور وأطفاله  لعدم قيام إدارة الأمن  لواجباتها .

وقالت هود في مذكرتها لوزير الداخلية أنه ولما كان دستور الجمهورية اليمنية قد فرض على الدولة حماية المواطنين وحريتهم وصون كرامتهم كما أن المادة (21) من الدستور لم تجز فرض أي رسوم إلا بقانون ولان مدير أمن ذي سفال  بطلبه لهذه المبالغ خارج القانون يعد مرتكبا جريمة وفقا للقانون كما يعد إخلالا بواجباته الوظيفية يعرضه للمسائلة القانونية.
وعلية فإننا نأمل تكرمكم بالتوجيه إلى إدارة أمن محا فظة إب بسرعة التحقيق في الواقعة والقبض على الجناة وإحالة القضية إلى النيابة المختصة .
وكان السمحي قد تعرض للاعتداء سابقا من قبل متنفذين في المنطقة تعاون معهم الشيخ محمد أحمد منصور ولا يزال الخلاف منظورا أمام القضاء