إقتصـاد وتنمية
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تهريب المواشي إلى السعودية يرفع أسعار اللحوم في اليمن بنسبة 100 %

الاثنين 24 أغسطس 2009 02:33 مساءً

كشف مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي عن عمليات تهريب منظمة للمواشي اليمنية إلى المملكة العربية السعودية، بينها إناث المواشي المحظور تصديرها، ما أدى إلى ارتفاع أسعار اللحوم في سهول تهامة بنسبة 100%.

 

وتلقى المركز بلاغات من المواطنين تفيد بأن سعر الكيلو جرام من اللحم ارتفع إلى 2000 ريال أي " 10 دولارات " مقارنة بـ 1000 ريال العام الماضي أي " 5 دولارات فقط".

 

وعزا المواطنين التصاعد في أسعار اللحوم إلى عمليات التهريب التي تنشط عبر الحدود اليمنية السعودية، عقب حظر السعودية لتصدير المواشي اليمنية إليها منذ 2001م.

 

ورصد المركز عبر منسقه في محافظة حجة عيسى الراجحي عمليات التهريب المنظمة التي تجرى يوميا، حيث يقوم المهربون بشراء كميات كبيرة من المواشي اليمنية وتهريبها عبر مناطق " المداحشة، الجفره، المشنق، وقطاع المدافن وغيرها... ".

 

وروى بعض المهربين للمركز وسائل التهريب المتبعة، حيث يقومون بشراء المواشي، ويدفعون في كل نقطة أمنية يمنية ما يتراوح بين 2000 ريال و10000 ريال مقابل تصاريح عبور تمكنهم من التنقل خلال 6 نقاط أمنية، يتم سحبها في آخر نقطة يمرون عليها.

 

وأفاد بعض المهربين أن عناصر في النقاط الأمنية أخبرتهم أن التصاريح عبارة عن سندات تورد إلى وزارة المالية، إلا أن مهربين يؤكدون أن تلك المبالغ لا تصل إلى مكاتب المالية، وأنها مقابل التسهيلات. وأضافوا بأنهم يدفعون من 5 إلى 10 ريال سعودي عن كل رأس من الماشية إلى النقاط الأمنية في الجهة المقابلة تأمين لدخول المواشي وعدم مصادرتها.

 

مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي طالب الجهات المعنية في اليمن والسعودية بدراسة المشكلة والبحث عن حلول لهذه التجارة غير الشرعية، لاسيما وأن السعودي تمنع استيراد المواشي اليمنية منذ 2001م.

 

وأكد ضرورة قيام وزارة الزراعة والري بدورها في تشديد الرقابة على عدم تصدير إناث المواشي أو ذبحها نظرا لما يترتب عليه من إهدار للثروة الحيوانية في اليمن.