حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مقتل الصحفي الأمريكي في عملية "إنقاذ" في اليمن

السبت 06 ديسمبر 2014 07:07 مساءً صنعاء

قالت وكالة الأنباء العالمية "رويترز" إن الصحفي الأمريكي لوك سومرز قتل أثناء عملية انقاذ في محافظة شبوة يوم السبت.

 

ونقلت الوكالة عن "مسؤول كبير في مكتب الرئاسة" اليمنية قوله إن لوك قتل في العملية. مضيفا أن الحكومة اعتقدت في بادئ الأمر أنه جرى تحرير سومرز ولكن تبين في وقت لاحق إنه قتل.

 

وكانت وزارة الدفاع قالت في وقت سابق يوم السبت إنه جرى تحرير رهينة أمريكي في عملية أسفرت عن مقتل عشرة إسلاميين متشددين.

 

مصدر بوزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون،" أكد قيام الولايات المتحدة بعملية لتحرير وانقاذ الرهينة لوك سومرز.

 

وقال المصدر في تصريح لـCNN إنه لا يمكنه في الوقت الحالي الكشف عن تفاصيل هذه العملية.

 

والخميس الماضي، هدد تنظيم “قاعدة الجهاد في جزيرة العرب” بقتل رهينة أميركي يدعى لوك سامرز، إذا لم تلب الولايات المتحدة مطالب التنظيم خلال 3 أيام من نشر الفيديو.

 

وظهر الرجل في الفيديو قائلا إنه يدعى لوك سامرز وعمره 33 عاما، وولد في بريطانيا لكنه يحمل الجنسية الأميركية. وقال إنه خطف قبل عام في صنعاء، وطلب المساعدة، مؤكدا أن حياته في خطر.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها