الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
لكم مفاتيح الجنة.. ولهم مفاتيح الفلة
مقتل قائد جبهة الحدود التابع للحوثيين وخليفة الملصي، اللواء ناصر القوبري. قتل اليوم حسب إعلان جماعة
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

|تفاصيل|صور|فيديو| الجيش الإسرائيلي يقر بمقتل 2 من جنوده في عملية حزب الله شمال إسرائيل

الأربعاء 28 يناير 2015 10:24 مساءً الحدث - وكالات
أكد الجيش الإسرائيلي الأربعاء 28 يناير/كانون الثاني مقتل جنديين بينهم ضابط في العملية التي نفذها حزب الله على الحدود مع لبنان.
وأعلن الجيش الإسرائيلي في وقت سابق عن إصابة جنود نتيجة استهداف دوريتهم على الحدود الشمالية .
وقال الجيش الإسرائيلي إن حزب الله أطلق صاروخا مضادا للمدرعات على عربة عسكرية ما أدى إلى احتراقها. وأضاف مسؤول عسكري كبير أن 6 صواريخ أطلقت نحو الدورية العسكرية.
من جانب آخر باشرت الأمم المتحدة تحقيقا في ملابسات مقتل جندي من  قوات اليونيفيل في لبنان في قصف إسرائيلي .
على صعيد آخر هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لبنان بسيناريو مشابه للحرب ضد قطاع غزة.
وحمل نتنياهو الحكومة اللبنانية وإيران وسوريا المسؤولية عن الهجوم، مشيرا إلى أن تل أبيب ستدفع المسؤولين الثمن. جاءت تصريحات نتنياهو في اجتماع أمني طارئ في تل أبيب بمشاركة وزير الدفاع موشي يعلون ورئيس الأركان بيني غانتس ورئيس الشاباك يورام كوهين.
هذا وأغارت مقاتلات إسرائيلية على مواقع لحزب الله في جنوب لبنان. وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن الغارات استهدفت مناطق إطلاق الصواريخ من الجانب اللبناني.
وأغلقت إسرائيل المنطقة الحدودية بالكامل وأعلنتها منطقة عسكرية مغلقة، فيما دعا رئيس الأركان الإسرائيلي إلى اجتماع طارئ لبحث التطورات الأمنية على الحدود.
كما نفى الجيش الإسرائيلي في بيان له الأنباء عن خطف جندي إسرائيلي خلال عملية حزب الله، فيما رفض الحزب التعليق على الموضوع. وكانت مصادر إعلامية لبنانية تحدثت في وقت سابق عن اختطاف جندي.
من جانبه تبنى حزب الله في بيان له الهجوم على الدورية الإسرائيلية في مزراع شبعا.
وجاء في البيان "قامت مجموعة شهداء "القنيطرة الأبرار" في المقاومة الإسلامية باستهداف موكب عسكري للعدو في مزارع شبعا اللبنانية وتم استهداف الموكب "الإسرائيلي" المؤلف من عدد من الآليات ويضم ضباطا وجنودا صهاينة بالأسلحة الصاروخية المناسبة ما أدى إلى تدمير عدد منها ووقوع إصابات عدة في صفوف العدو وما النصر إلا من عند الله العزيز الجبار".
وقال الحرس الثوري الإيراني إنه سيواصل دعم المقاومة في لبنان ضد إسرائيل.
من جهة أخرى أعلن الجيش الإسرائيلي سقوط صواريخ على الجولان، مشيرا إلى أن القذائف سقطت في مناطق مفتوحة ولم توقع إصابات.
وكان الطيران الإسرائيلي شن ليلة الأربعاء غارات على مواقع للجيش السوري في هضبة الجولان اعتبرتها إسرائيل ردا على إطلاق قذيفتين صاروخيتين باتجاه الجولان المحتل.
ولم تحدد إسرائيل الأهداف التي تم استهدافها، إلا أن وسائل إعلام سورية أكدت أن الهجوم استهدف ثلاثة مواقع عسكرية تابعة للجيش السوري، بينها موقع اتصالات وبطارية مدفعية قريبة من مقر قيادة الفرقة 90 للجيش السوري.
 
 
 
 
RT وكالات 


 

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها