الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

عاجل : المنتخب القطري يفجر مفاجأة من العيار الثقيل بفوز تاريخي وغير متوقع يؤهله لكأس العالم كأول منتخب عربي

الجمعة 30 يناير 2015 10:19 مساءً

كووورة

 
قبل قليل وكأول منتخب عربي واصل المنتخب القطري لكرة اليد كتابة التاريخ ، وفجر مفاجأة أخرى من العيار الثقيل ، وذلك بعدما تأهل لنهائي كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه وفي سجلات كرة اليد العربية والشرق الأوسطية ، وذلك بعد تغلبه على بولندا بنتيجة 31-29 في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم بصالة لوسيل في إطار الدور قبل النهائي لكأس العالم المقامة حالياً بالعاصمة القطرية الدوحة.
 
جاءت المباراة جيدة المستوى سيطر المنتخب القطري على معظم فتراتها ، ولم يجد العنابي صعوبات كبيرة تذكر في تخطي عقب البولنديين ، ليلتقي الفريق القطري في النهائي بعد غداً مع الفائز من مباراة فرنسا واسبانيا التي ستقام في وقت لاحق اليوم.
 
وكان الشوط الأول متكافئاً لحد كبير في معظم فتراته التي شهدت سيطرة متبادلة من قبل الفريقين اللذين تبادلا تسجيل الأهداف ، فتارة تجد المنتخب القطري يتقدم وأخرى تميل الكفة للمنتخب البولندي ، وذلك على مدار العشرين دقيقة الأولى.
 
وبعد الدقيقة 20 من بداية المباراة ، بدأ المنتخب القطري يفرض سيطرته على مجريات الأمور ، ويتقدم ويحافظ على تقدمه ويوسع الفارق حتى وصل إلى 3 أهداف ، وهو الفارق الذي حافظ عليه العنابي حتى الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول الذي انتهى لصالحه بنتيجة 16 - 13.
 
وواصل المنتخب القطري تفوقه في الشوط الثاني الذي بدأ بهدف بولندي قلص به الفارق إلى هدفين ، لكن سرعان ما سجل العنابي وسيطر على مجريات الأمور ، وزاد الفارق إلى 5 أهداف للمرة الأولى لتصبح النتيجة 19-14 .
 
وظلت الأمور تسير بتقدم قطري وملاحقة من المنتخب البولندي الذي حاول التعديل وتقليل الفارق مع منافسه أكثر من مرة ، ولكن في كل مرة لم يتعدى أفضل فارق في الأهداف بين المنتخبين أقل من 3 أهداف ثم تقلص إلى هدفين في بعض الأحيان ، وظلت الأمور على ذلك حتى انتهت المباراة بفوز قطر وتأهل تاريخي للمباراة النهائية.

 


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها