حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

السعودية تفرج عن لجين الهذلول وميساء العمودي

الجمعة 13 فبراير 2015 10:49 صباحاً الحدث - صنعاء

السلطات السعودية أوقفت لجين الهذلول وميساء العمودي، أثناء محاولتها دخول أراضي المملكة قادمتان من الإمارات وهما تقودان سيارة خاصة.أفرجت السلطات السعودية أمس الخميس عن الناشطتين السعوديتين لجين الهذلول وميساء العمودي، المعتقلتان منذ 70 يوماً على خلفية محاولة دخول المملكة وهما تقودان سيارة خاصة . وكانت السلطات السعودية قد اعتقلت لجين الهذلول، وهي من الناشطات على مواقع التواصل الاجتماعي، على الحدود السعودية قادمة من الإمارات العربية المتحدة، بينما كانت تحاول تحدي الحظر المفروض على السعوديات لقيادة السيارات. بينما اعتقلت السلطات ميساء العمودي، وهي صحفية سعودية مقيمة في الإمارات وتعمل في قناة "روتانا خليجية"، عندما قدمت إلى الحدود لدعم صديقتها لجين الهذلول. وفي ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، كتبت "الهذلول" في تغريدة على تويتر، "السلام عليكم أيها الطيبون". ووجهت القضية المرفوعة من الادعاء العام ضد "الهذول" و"العمودي"، تهمة الإصرار على مخالفة النظام العام والافتئات على ولي الأمر، عبر الدخول من منفذ حدودي وهما تقودان السيارة. وكان ناشطون قد أعربوا عن قلقهم حول وضع "الهذلول" و"العمودي" بعد أن تم تحويل قضيتاهما إلى محكمة لمكافحة الإرهاب، وقال ناشطون إن التحقيقات تتركز حول أنشطتهما على شبكات التواصل الاجتماعي وليس في مجال تحدي حظر القيادة.

ارم


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها