شؤون عربية ودولية
Google+
مقالات الرأي
طارق
طارق صالح هو ضابط كبير في الجيش الذي انقلب على الجمهورية وقاتل إلى جوار الملكية دون أن يعلن تأييدها. هو الآن
ماذا سيتبقى منها ؟
الضمير في "منها" يعود إلى بعض الأقطار العربية التي دمّرتها الحروب ومزقتها الانقسامات . أما ماذا سيتبقى منها
عندما يفرج الحوثيون عن المعتقلين سينهون الحرب
عبد الملك المخلافي يفقد مشعلو الحروب القيم والمعاني التي تميز البشر، ولكن أول ما يفقدون إنسانيتهم، وأحد
التدخل التركي في الشأن العربي.. حقيقة أم خيالٌ إماراتي؟
عندما تؤكد الإمارات أن “العلاقات العربية التركية ليست في أفضل حالاتها، وأن على أنقرة احترام السيادة
طريق السلام الصعب في اليمن
الزيارة التي بدأها مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث إلى العاصمة صنعاء واللقاءات التي عقدها مع
حكومة ترمب للحرب ضد من؟
وقف جون بولتن في احتفال المعارضة الإيرانية وقال للآلاف المحتشدة: سنحتفل معكم في طهران عام 2019. جملة تردد صداها
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

معارك شرسة جنوب تكريت بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم "الدولة"

الثلاثاء 03 مارس 2015 11:36 مساءً الحدث - صنعاء

تمكنت القوات العراقية والحشد الشعبي من استعادة قريتين شمال سامراء.

يقول مسؤولون أمنيون عراقيون إن هناك معارك شرسة بين قوات الحكومة المدعومة بالحشد الشعبي ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية جنوب مدينة تكريت.

ويقول المسؤولون إن القتال يدور خارج قضاء الدور.

وأضافوا أن تقدم القوات الحكومية تباطأ بسبب القنابل المزروعة على جانبي الطريق والتي تحد من سرعة تقدمها لاستعادة تكريت.

وكان مسلحو التنظيم قد سيطروا عليها خلال الصيف الماضي.

وأفادت أنباء بأن معظم سكان المدينة فروا منها بسبب القتال.

السيطرة على قريتين

وأفاد مصدر أمني في قيادة عمليات سامراء في محافظة صلاح الدين بأن القوات الحكومية نجحت في استعادة السيطرة على قريتي الشيخ محمد والجلام، شمال شرق سامراء

القوات العراقية تدعمها طائرات الجيش والمدفعية في عملية استعادة تكريت.

وفي تكريت تدور مواجهات عنيفة على مشارف حي الزهور عند الجهة الغربية للمدينة، وحي القادسية عند مدخلها الشمالي الشرقي، وقرب مستشفى تكريت التعليمي عند المدخل الجنوبي الشرقي للمدينة، التي تتعرض هي وقضاء الدور جنوبا لقصف مدفعي وجوي من قبل الجيش والطيران الحربي العراقي.

وتمكنت القوات العراقية والحشد الشعبي في ناحية حمرين، شرق قضاء الدور من السيطرة على الناحية بعد مواجهات مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية الذين حاولوا استهداف تلك القوات بهجوم انتحاري بشاحنة ومركبة مفخختين، انفجرتا قبل بلوغهما الهدف.

وأعقب ذلك اشتباكات بين الجانبين أسفرت عن مقتل 3 من مسلحي التنظيم، وفرار الباقين، ومقتل وإصابة 7 من عناصر القوات الحكومية والحشد الشعبي.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها