منوعــات
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

لأول مرة اذاعة المانيا تطلق برنامج لتفسير القران

الخميس 28 مايو 2015 09:19 مساءً الحدث - صنعاء

في سابقة الأولى من نوعها قامت أذاعت المانيا بإطلاق برنامج لتعريف المستمعين الألمانيين بالدين الإسلامي و تاريخه و ذلك عبر تفسير لايات القران الكريم ، و اطلق البرنامج تحت اسم “تفسير القران” ، وذلك منذ حوالي شهرين .

و مدة هذا البرنامج لا تتجاوز الخمس دقائق ، و قال مدير الاذاعة ” فيلي شتويل” في تصريح صحفي له “كل الناس يتحدثون القران ، ولكن القليلين منهم قرؤوه ” ، و قالت احدى القائمات على البرنامج الكتورة طوبي إيشك “أن الذين لديهم صورة سلبية عن الإسلام كما يقدمه الإعلام، سيكونون مسرورين بسماع تفسيرات آخرى للقرآن، خصوصا عندما يأتي ذلك من مسلمين. ويهدف البرنامج إلى لفت الانتباه إلى صعوبة تفسير القرآن بسبب الشروحات المختلفة التي يقدمها المختصون هنا وهناك. كما يفسح البرنامج المجال للمسلمين في ألمانيا للتعريف بالقرآن للعموم ومن منظورهم، وبالتالي المساهمة في الحوار بين الأديان المختلفة” .

و يقوم بتقديم واعداد هذا البرنامج 3 من المسلمين المختصين بالشريعة الاسلامية هم البروفيسور عمر أوزسوي ، والدكتور ميلاد كريمي، والدكتورة طوبى إيشك .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها