أراء ومقالات الصحف
Google+
مقالات الرأي
السلام هو أن نرمي موروث الغلبة في أقرب زبالة
 بعد أن دمر تحالف الانقلابيين اليمن ، هناك من يبحث عن مكافأتهم بدون خجل مما لحق بهذا البلد من كارثة . -
​اليمن.. حرب أخلاقية
الأسس الأولى لحرب تحرير اليمن أسس أخلاقية، وتندرج أهداف هذه الحرب الرسالية تحت عنوانها الأكبر المضيء:
نقاط الايجاب والغرابة في مقابلة الزبيدي مع قناة أبوظبي
المقابلة التلفزيونية التي تحدث بها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي مع قناة أبو ظبي،
صديق حميم أم عدو عاقل؟
دعونا نتساءل: أيهما أكثر ضرراً على العرب؟ عداوة روسيا، أم صداقة أمريكا؟ ودعونا نقول مباشرة: عداوة روسيا في
خياران أمام طهران
مع بدء تطبيق العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران، بدأ الخناق يشتد على النظام الإيراني الذي وجد نفسه أمام
استحوا بالله عليكم
لم يعد المواطن اليمني في عدن أو غيرها من مدن البلاد يلتفت للخطاب المضلل الذي يريد صرف الناس عن القاتل، وتمييع
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الثلاثاء 22 سبتمبر 2015 05:49 مساءً

السّنة الأسوأ في تاريخ اليمن!

خالد الرويشان

منذ ثلاثة آلاف سنة لم تحل باليمن في سنة واحدة كل هذه النكبات التي دهمته وسحقته بين 21/ 9/ 2014 -2015

نعم حدثت حروبٌ كثيرة وحتى مجاعات في تاريخ اليمن. .

لكنْ أن يخسر اليمن وفي سنة واحدة:

نسيجهُ الاجتماعي

ووحدتهُ الوطنية

وجيشهُ. .وسلاحهُ

واقتصادهُ

وعلاقاته العربية

وعلاقاته الدولية

وأن يُحاصرَ حتى الاختناق

ويُضرب بأفتك صواريخ الدنيا ..وعلى مدار الساعة. .

ولمدة ستة أشهر ..وبموافقة من الجامعة العربية! ..تخيلوا!

ويموت الشعب كل يوم قتلا وجوعا ..ولا يعرف أو يأسف أحدٌ في العالم كله! ..لأن الظلام هو الحاكم!

وكل هذه الكوارث والنكبات في سنة واحدة!

فهذا مالم يحدث في تاريخ اليمن بالفعل!

وما لم يحدث لأي بلد عربي

وما لم يحدث لأي بلد في العالم كله!

إنهانكباتٌ بالجملة!

تذكّروا أن السياسة هي سلامةُ الاوطان. .

وأن المسؤولية في النهاية هي النجاح!

وعلى الاقل أن يخرج الوطن بأقل الخسائر!

هذا ما يحكمُ العالم كله!

النجااااااااح. .وسلامة الأوطان!

أمّا الاغرب فأنْ يتم الإعلان عن إجازة بالمناسبة!

رغم أن البلد في إجازة دائمة! ..إجازة أو جنازة..لا فرق!

لكنْ لِمَ الغرابة. .! ألسْنا في أوْجِ مهرجانِ الجنونِ الكبير منذُ سنة! ..

بل وفي ذروة مشاهدِهِ الجنونية. .وفي الظلام!


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها