أراء وأفكار
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الأحد 10 يناير 2016 07:19 مساءً

ايران تحرض وتتجنب .

أنور حيدر

اتضح ومما لا يدع مجالا للشك أن ايران تحرض الاخرين لينوبوا عنها لكنها تتجنب ان تخوض أي حرب­ .

الشواهد هي  :-

1-حرضت الحوثيين وبشرتهم بالعاصمة الثورية الرابعة وبعدها تركتهم يواجهون مصيرهم .

2-حرضت في العراق المليشيات المرتبطة بها وبعدها تركتها لمواجهة مصيرها والنتيجة ظهور داعش والتدهور المستمر في العراق  .

3-حرضت حزب الله على إسرائيل وبعدها اكتفت بالاستنكار والتنديد .

4- حرضت في البحرين ووقفت تتفرج عليهم .

5-حرضت نظام الأسد وتركته يواجه مصيره .

الخلاصة:-

ايران فقدت الكثير نتيجة تحريضها في بعض الدول ولم تعد تحظى بالقبول الا لدى متطرفي المذهب الشيعي ومن تتقاطع مصالحهم مع مصالحها ! ورغم هذا لا زالت تواصل سياسة التحريض ضد بعض الدول.

اما آن الأوان ان تكف ايران عن سياسة التحريض ؟


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها