ملفات اقتصادية وتنموية
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

إطلاق شركة طيران سعودية جديدة «أديل» منخفضة التكلفة

الثلاثاء 19 أبريل 2016 10:37 صباحاً الحدث - صنعاء

أطلقت شركة الخطوط الجوية السعودية شركة طيران منخفض الكلفة، في إطار سعي المملكة لتعزيز الايرادات غير النفطية.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية أن الخطوط الجوية أعلنت “تأسيس شركة طيران جديدة لتقديم خدمات النقل الجوي الاقتصادي باسم (طيران أديل)”.

ومن المقرر أن تبدأ الشركة الجديدة العمل منتصف سنة 2017، وستكون “شركة طيران تابعة للمؤسسة، وسوف تمارس عملها باستقلال عن شركة الخطوط السعودية” ،وفقاً لما أعلنه المدير العام للخطوط الجوية السعودية صالح الجاسر.

وقال الجاسر ان الشركة ستعمل “ضمن فئة الطيران المنخفض التكاليف مع المحافظة على اعلى معايير السلامة ومستوى الخدمات”، بحسب الوكالة التي لم تحدد ما اذا كانت رحلات الشركة الجديدة داخلية ام خارجية.

ووضع المسؤول السعودي اطلاق الشركة الجديدة، في سياق “المبادرات الاستراتيجية التي يجري انجازها ضمن برنامج التحول الذي يجري تنفيذه في المؤسسة تحت مظلة برنامج التحول الوطني”.

وأفادت وسائل الاعلام السعودية، ان المملكة ستعلن في 25 ابريل خطة شاملة لتنويع مصادر الدخل الاقتصادي، من ضمنها برنامج التحول الوطني الذي سيطلق خلال الاسابيع المقبلة.

وتأتي هذه الخطط بعد تسجيل ميزانية المملكة في العام 2015، عجزا قياسيا بلغ 98 مليار دولار، وتوقعها تسجيل عجز اضافي بزهاء 87 مليارا في موازنة 2016، جراء التراجع الحاد في اسعار النفط عالميا.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها