الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

لاجئ سوري يكلّف المانيا أكثر من 33000 دولار

الأربعاء 26 أكتوبر 2016 03:30 مساءً الحدث - متابعات

 

 

وصل سوري لاجئ (49 عاما) إلى المانيا قبل عام برفقته 4 زوجات و22 ابنا، هم 10 ذكور و12 أنثى، ممن تعيلهم هيئات الرعاية الاجتماعية بما كلفته 30 ألف يورو شهريا، أما كلفة إعالتهم المرتفعة، فهو لأنهم يقيمون في 4 منازل، بواقع واحد لكل زوجة وأبنائه منها.
وللرجل ابنة تقيم بالسعودية، هي الرقم 23 بين أبنائه، البالغ أكبرهم 22 والأصغر عاما واحدا.
ولأن ألمانيا تمنع تعدد الزوجات وتقبل بالقانون أن يكون للرجل “صديقة” أو أكثر إضافة لزوجته، لذلك فقد اعترفوا بزوجة واحدة فيما الباقيات “صديقات” له منهن 17 ابنا (عدا المقيمة بالسعودية) وكل واحدة تقيم مع أبنائها في بيت قريب من منازل الأخريات بالولاية.
ونقلت “العربية نت” عن وسائل إعلام محلية ان الرجل وزوجاته وأبناءه يكلفون هيئات الرعاية الاجتماعية 360 ألف يورو سنويا، وشهريا 30 ألفا و30 يورو تماما.

الجديد


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها