شؤون عربية ودولية
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

رئيس أركان القوات الإيرانية : بلادنا بحاجة إلى بناء قواعد عسكرية بحرية في اليمن

السبت 26 نوفمبر 2016 06:10 مساءً الحدث - صنعاء

أكد اللواء محمد باقري، رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، اليوم السبت، " أن بلاده بحاجة إلى قواعد بحرية عسكرية في اليمن وسوريا.

وقال " باقري " في ملتقى قادة المناطق البحرية بمقر قيادة القوة البحرية التابعة للجيش الايراني " أن الثورة الإسلامية الإيرانية لها حضور فعال في البحار والمحيطات وهي تسعى إلى توسيع نطاق عملها.

وأضاف " لدينا حاجة لوجود قواعد بحرية خارج الحدود، وربما عندما يأتي الوقت المناسب سيكون لدينا قواعد بحرية إما على الجزر أو قواعد عائمة في السواحل اليمنية والسورية ".

 وتابع اللواء " هل امتلاك قواعد خارج الحدود هو أقل قوة من التقنية النووية على العكس أنا أقول إنها أقوى بعشر مرات ".

من جهته أكد وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان أن بلاده ستقدم كل ما يتوجب عليها للجانب الروسي فيما يتعلق بالمسألة السورية.

يشار إلى أن عدد من السفن الإيرانية تتمركز في المياة الدولية بالقرب من موانئ اليمن - جنوب اليمن .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها