الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
السلام هو أن نرمي موروث الغلبة في أقرب زبالة
 بعد أن دمر تحالف الانقلابيين اليمن ، هناك من يبحث عن مكافأتهم بدون خجل مما لحق بهذا البلد من كارثة . -
​اليمن.. حرب أخلاقية
الأسس الأولى لحرب تحرير اليمن أسس أخلاقية، وتندرج أهداف هذه الحرب الرسالية تحت عنوانها الأكبر المضيء:
نقاط الايجاب والغرابة في مقابلة الزبيدي مع قناة أبوظبي
المقابلة التلفزيونية التي تحدث بها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي مع قناة أبو ظبي،
صديق حميم أم عدو عاقل؟
دعونا نتساءل: أيهما أكثر ضرراً على العرب؟ عداوة روسيا، أم صداقة أمريكا؟ ودعونا نقول مباشرة: عداوة روسيا في
خياران أمام طهران
مع بدء تطبيق العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران، بدأ الخناق يشتد على النظام الإيراني الذي وجد نفسه أمام
استحوا بالله عليكم
لم يعد المواطن اليمني في عدن أو غيرها من مدن البلاد يلتفت للخطاب المضلل الذي يريد صرف الناس عن القاتل، وتمييع
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تركيا تعرضت لعدد من الهجمات بالقنابل وإطلاق النار في الأشهر القليلة الماضية.

الجمعة 20 يناير 2017 09:58 مساءً الحدث - صنعاء
 إرم نيوز

ذكرت قناة “سي.إن.إن. تورك”، اليوم الخميس، أن صاروخًا أطلق قرب مقر قيادة الشرطة في اسطنبول ثاني كبرى المدن التركية اليوم الجمعة، لكنه أخطأ الهدف، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وتعرضت تركيا لسلسلة من الهجمات بالقنابل وإطلاق النار في الأشهر القليلة الماضية وأعلن حزب العمال الكردستاني مسؤوليته عن بعضها في حين ألقي بالمسؤولية عن هجمات أخرى على تنظيم داعش.

ويقع مقر الشرطة في حي الفاتح باسطنبول في الجزء الأوروبي من المدينة التي شهدت مؤخراً عملية دامية ليلة رأس السنة حين استهدف أحد عناصر التنظيم المتطرف رواد ملهى ليلي وقتل منهم 39 شخصاً وجرح العشرات.

وألقت السلطات التركية القبض على المسلح بعد عملية بحث دامت أسبوعين، وأشار محافظ اسطنبول إلى أن المهاجم يدعى عبد القادر مشاريبوف واسمه الحركي “أبو محمد خورساني عبد الكافي”، وهو من مواليد أوزبكستان عام 1983 وتواجد في أفغانستان، ويتقن 4 لغات، وأنه اعترف بالجريمة.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها