حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

جمعية “اطفال عدن” تحيي اليوم العالمي للتوحد

الاثنين 03 أبريل 2017 02:05 صباحاً الحدث - متابعات
أحيت جمعية "أطفال عدن للتوحد" اليوم الاحد اليوم العالمي للتوحد الذي يوافق ٢ من أبريل من كل عام.
 
 
وأقامت الجمعية حفلا فنيا تحت شعار  "تقبلونا وذللوا الصعاب لنا"، برعاية شركة موبايل.
 
 
والقيت في الحفل كلمة من مدير عام مديرية خور مكسر عوض مشبح، وكلمة من نائب مدير الشؤون الاجتماعية بعدن عصام وادي، أشادا فيها بالجمعية ودورها والأنشطة التي تقوم بها.
 
 
من جهتها قالت عبير اليوسفي رئيسة جمعية أطفال عدن للتوحد، إن الاحتفال اليوم يهدف إلى تحسين صورة ذوي الإعاقة وايصال رسالة لأولياء الأمور أن  الأطفال من ذوي الإعاقة هم تاج
 
 
على رؤوسنا جميعا، ولابد من التعاون المشترك من أجل الحفاظ على حقوقهم القانونية بعيدا عن التعاطف.
 
 
وأوضحت أن الاطفال لديهم إبداعات كبيرة يجب علينا عدم التفريط بحقهم في المشاركة العامة، معربة عن شكرها وتقديرها لشركة يمن موبايا  وكل من ساهم في دعم الجمعية في ظروف صعبة جدا.
 
 
وشهد الحفل عرض عددا من نشاطات اطفال التوحد بالإضافة إلى عرض فيلم صامت يحكي واقع الاطفال من ذوي الإعاقة، من قبل فرقة عدن للفنون والثقافة نالت استحسان الحضور المتميز.

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها