الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

رئيسة وزراء بريطانيا في السعودية لبحث ملفات الأمن والاقتصاد واليمن

الخميس 06 أبريل 2017 10:09 صباحاً الحدث - صنعاء
رويترز
 
قال متحدث باسم الحكومة البريطانية إن محادثات بين رئيسة الوزراء تيريزا ماي والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز يوم الأربعاء تناولت مجموعة واسعة من القضايا من بينها الأمن والاقتصاد والوضع الإنساني في اليمن.
 
وأضاف المتحدث في بيان أرسله مركز الإعلام والتواصل الإقليمي التابع للحكومة البريطانية ومقره دبي أن رئيسة الوزراء أشارت خلال المحادثات إلى أن العلاقات الأمنية بين البلدين "ساهمت في إنقاذ الكثير من الأرواح في المملكة المتحدة".
 
وخلال الاجتماع الذي عقد في قصر اليمامة الملكي في الرياض منح الملك سلمان رئيسة الوزراء البريطانية وشاح الملك عبد العزيز.
 
وقبيل المحادثات قالت ماي، التي أطلقت حملة دبلوماسية لتأمين اتفاقات تجارية بعد بدء محادثات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي، إنها ستدافع عن حقوق الإنسان ومصالح بلادها أثناء محادثاتها في السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم.
 
والسعودية مشتر رئيسي من شركات الدفاع البريطانية وحليف في محاربة الإرهاب.
 
لكن إمدادات بريطانيا من الطائرات والأسلحة والذخيرة للسعوديين باتت تخضع للتدقيق بسبب اليمن حيث شن تحالف من دول عربية تقوده السعودية آلاف الغارات الجوية في حملة تهدف لطرد الحوثيين المدعومين من إيران من صنعاء وتمكين الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف به دوليا من العودة إلى العاصمة اليمنية.
 
وقتلت الحرب الأهلية في اليمن المستمرة منذ عامين أكثر من عشرة آلاف شخص نصفهم من المدنيين.
 
وقالت ماي في بداية زيارتها إلى السعودية إنها "ستؤكد بوضوح أن السعودية حليف وثيق ومهم وأننا سنواصل العمل عن كثب في مجالات عديدة لا سيما مكافحة الإرهاب حيث التعاون البريطاني السعودي أمر حيوي."

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها