الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
كذب في مجلس حقوق الإنسان
تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟ غيوم الأسى
اليمن… الحُديدة بين وعــد التحالف ووعيــده
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف
رأي البيان الحُديدة طريق السلام
التعنت الحوثي، ومراوغته، وهروبه من استحقاق السلام، بتغيّبه عن مشاورات جنيف، أسبابها معروفة بوضوح للقاصي
كلما عرفت اليمن.. أدركت كم تجهله
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
ملاحظات مختصرة حول "تقرير الحالة"
- كل ما يمكن أن يقال بشأن التقرير الذي صدر مؤخراً حول حالة حقوق الانسان في اليمن أنه حشد كل الأخطاء الكبيرة
أخبار الحمقى والمغفلين!
مللتم- بالتأكيد- من أخبار الحوثي وإيران، وهادي والتحالف، والبغدادي والظواهري، والسنة والشيعة وأخبار
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

موسكو توقف العمل بمذكرة الطيران مع واشنطن

الجمعة 07 أبريل 2017 11:40 صباحاً الحدث - صنعاء
الخارجية الروسية تعلن ايقاف العمل بالمذكرة مع أميركا لتفادي الحوادث وتوفير أمن الطيران خلال العمليات في سوريا، وتقول إن واشنطن "اتخذت قرار ضرب سوريا قبل احداث إدلب التي استخدمت كحجة لاستعراض القوة". وبكين تؤكد احترامها "اختيار الشعب السوري لقائده معلّنة إنها "لا تتدخل أبداً في الشؤون الداخلية للدول".
 
أعلنت الخارجية الروسية أن موسكو توقف العمل بالمذكرة مع اميركا لتفادي الحوادث وتوفير أمن الطيران خلال العمليات في سوريا.

وأعلنت المتحدثة بإسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن واشنطن "اتخذت قرار ضرب سوريا قبل أحداث إدلب التي استخدمت كحجة لاستعراض القوة".

وأضاف زاخاروفا  أن الضربات الأميركية على سوريا "عمل عدواني واضح ضد سيادة الدولة السورية"، مؤكدةّ أن  دمشق لم تستخدم الاسلحة الكيميائية في إدلب لسبب عدم وجوده أصلاً، وهو ما أكده الخبراء مراراً".
وفي وقت أعلنت فيه أن "الوجود العسكري الأميركي في سوريا غير شرعيّ"، أكدّت الخارجية أنّ الضربة الأميركية "عمل عدواني يخرق المواثيق والقوانين الدولية".
كما أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها، اليوم الجمعة، دعوتها لمجلس الأمن الدولي لعقد جلسة طارئة لبحث الغارة الصاروخية الأميركية على سوريا.

 

وجاء في البيان "ندعو مجلس الأمن الدولي التابع للأم المتحدة لجلسة طارئة لبحث الوضع".

 

بدورها، أعلنت الخارجية الصينية احترامها "اختيار الشعب السوري لقائده، معلّنة إنها لا "تتدخل أبداً في الشؤون الداخلية للدول".

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها