أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

قوات الجيش الوطني تسيطر على مواقع جديدة في ميدي وقتلى وجرحى بالعشرات في صفوف المليشيات الانقلابية

الخميس 13 أبريل 2017 11:48 صباحاً الحدث - صنعاء

حجة -

 

جبهة ميدي تمكنت قوات الجيش فجر اليوم الأربعاء من السيطرة على مواقع جديدة في مدينة ميدي بعد هجوم على مواقع الانقلابيين شرق المدينة. وبحسب مصادر عسكرية للمركز الإعلامي في المنطقة العسكرية الخامسة فإن قوات الجيش تمكنت من السيطرة على قلعة القماحية التاريخية، ومبنى البريد، ومبنى وحوش الكهرباء، جنوب شرق مدينة ميدي ،بالإضافة إلى مواصلة التوغل في عمق مدينة ميدي من اتجاه شمال غرب المدينة. إلى ذلك شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية في ساعات متأخرة من مساء أمس على مواقع للمليشات وتمكنت من تدمير دبابة وعربة بي إم بي وطقمين عسكريين كان على متنهما 18 عنصراً من المليشات الإنقلابية لقوا مصرعهم على الفور . ووفقاً لمصادر خاصة للمركز الإعلامي في المنطقة العسكرية الخامسة أفادت أن أكثر من مائة قتيل وصلت جثثهم إلى مناطق متفرقة في محافظتي حجة والحديدة خلال العشرة الأيام الماضية، ناهيك عن عشرات الجثث التي خلفتها المليشيا أثناء فرارها من تلك المواقع وتم دفنها من قبل قوات الجيش الوطني في صحراء ميدي. جدير بالذكر أن الجيش الوطني استعاد أسلحة ثقيلة ومتوسطة كانت بحوزة الإنقلابيين. وتفرض قوات الجيش الوطني حصاراً خانقاً على المدينة من ثلاثة اتجاهات، وتسيطر علي جميع مداخلها للأسبوع الثاني على التوالي مع انهيارات كبيرة في صفوف الانقلابيين.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها