أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مركز المعلومات: 519 مقذوفا أطلقتها المليشيا على الأحياء السكنية شرق تعز

الثلاثاء 30 مايو 2017 10:35 مساءً الحدث - متابعات

قال مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الانسان ن 22 مدنيا قتلوا وجرح 35 آخرين، بينهم نساء وأطفال، في محافظة تعز خلال السبعة الأيام الماضية، بعد قصف مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية بمختلف أنواع الأسلحة على الاحياء السكنية شرق المدينة.

وذكر المركز في بيان صحافي ، ان المليشيا أطلقت من مواقعها في أطراف المدينة، 519 مقذوفا على احياء تعز الشرقية، خلال الفترة 22 – 28 مايو. وفقا لوكالة "سبأ".

وأوضح المركز أن الاحياء الشرقية لمدينة تعز استقبلت في اليوم الاول لرمضان 30 مقذوفا، وسقطت قذيفتي هاوزر على محيط قلعة القاهرة، وسط المدينة أطلقتها المليشيا من منطقة الحوبان شرق المدينة.

ولفت المركز الى ان هذا القصف يتزامن مع الذكرى السادسة لمحرقة تعز التي تصادف ذكراها يوم 29 مايو، دون ان تتوقف المليشيا عن التدمير والقصف. 

وأشار الى ان المليشيا مستمرة في ارتكاب الجرائم الجسمية بحق الشعب، من خطف وتعذيب وقتل وقصف متعمد للاحياء السكانية، وتهجير جماعي واستيلاء على منازل ومناطق، إضافة الى تفجير المساكن والمباني المختلفة وزرع مختلف الالغام في الطرقات والمزارع.

واكد المركز أن جريمة محرقة تعز وغيرها من المجازر التي ترتكبها حتى اليوم المليشيا الانقلابية لن تسقط بالتقادم، مشددا على ضرورة التحقيق الجاد لهذه الجرائم التي تعد جرائما ضد الانسانية وتقديم مرتكبيها للعدالة لينالوا جزاؤهم الرادع ، وتعويض الضحايا وجبر الضرر.

واستنكر المركز الصمت الدولي المتعمد ازاء تلك الجرائم، مطالبا بتنفيذ تحقيقات جادة ومسؤولة، إضافة الى قيام منظمات المجتمع الدولي بدورها المنشود حيال تلك الجرائم والخروج من دائرة الصمت، والعمل الجاد من اجل ايقاف تلك الجرائم وانصاف الضحايا.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها