أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

نقابة الصحفيين: 624 حالة إنتهاك لحرية الرأي من قبل الانقلابيين خلال عامين ونصف

الخميس 08 يونيو 2017 11:45 مساءً الحدث - صنعاء

قال عضو مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين نبيل الأسيدي “إن اليمن شهدت 624 حالة انتهاك خلال عامين ونصف بينها 148 حالة إعتقال وخطف وملاحقة تصدرت فيها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية الجهات المنتهكة لحرية الإعلام في اليمن”.

 

وأضاف الأسيدي في فعالية نظمها التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان في مجلس حقوق الإنسان بجنيف “إن المليشيا الانقلابية تحملت مسؤولية أكبر عدد من هذه الحالات بنسبة 83 بالمائة”..مشيراً الى ان الاعتداءات تنوعت بالضرب واقتحام وقصف المقار الإعلامية واقتحام واعتداء ممتلكات ومنازل صحفيين،ونهب ممتلكات ومقتنيات وسائل الإعلام .

 

ولفت الاسيدي الى ان النقابة وثقت 72 واقعة تهديد ومضايقة وتشهير، والتهديد بالقتل وعملية إيقاف إصدار صحف وإغلاق مكاتب وقنوات وصحف يمنية وعربية وأجنبية خدمات الرسائل الإخبارية،وحجب 130 موقع اخباري من قبل مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.

 

وطالب عضو مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين بتقديم المنتهكين للمحاكمة، في حين طالب الحكومة بأعادة تأهيل المؤسسات الإعلامية والاهتمام بالوضع المعيشيي للصحفيين.

 

وذكر الباحث السياسي مصطفى ناجي الجبزي أن جميع الصحفيين المختطفين يعانون من أميبيا شديدة بسبب أماكن اعتقالهم وافتقارها لكل المقومات الأخلاقية والإنسانية والقانونية والصحية للاعتقال خاصة دورات المياه التي رغم سوءها إن وجدت يتم أحيانا منعهم من استخدامها كجزء من آليات التعذيب والإمعان في الإهانة.

 

وأشارت بشرى الجبيحي ابنة الصحفي المحكوم عليه بالاعدام من قبل مليشيا الحوثي يحيى عبدالرقيب الجبيحي عن تفاصيل اعتقال والدها وشقيقها حمزة وتفاصيل وضعه الصحي وصعوبة زيارته.

 

ودعت كافة المنظمات الدولية الضغط على الحوثيين لإطلاق سراح والدها كونه معتقل بدون أسباب وتم محاكمته في ظروف غير قانونية وغير شرعية وليس له تهم تستحق مثل ذلك الحكم الجائر.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها