من هنا وهناك
Google+
مقالات الرأي
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تقنية جديدة لعلاج مرضى السرطان دون استخدام الجراحة أو الكيماوي

الثلاثاء 27 يونيو 2017 11:09 مساءً الحدث - ارم

ادخل مركز “SBA” للسرطان في الولايات المتحدة الأمريكية، تقنية جديدة للعلاج الإشعاعي تسمح في تحديد موقع الورم بدقة استنادًا إلى رسوم بيانية ثلاثية الأبعاد لمرضى سرطان الرئة والدماغ دون الحاجة للعلاج الكيميائي أو إجراء عملية جراحية.

وقالت أخصائية العلاج الإشعاعي للأورام، باربرا لودر، إن هذه التقنية ستعطي المريض جرعة عالية الكثافة من الإشعاع وستعمل على استئصال الورم، مبينة أنها ستعبر أنسجة المريض السليمة بدقة دون إيذائها.

وبهذه التقنية سيخضع المريض من ثلاث إلى  خمس جلسات، دون التسبب برد فعل للجلد إلا نادرًا.

ويبدأ المريض في العلاج بهذه التقنية بتصوير الورم بالأشعة المقطعية لوضع خطة العلاج.

وخلال فترة العلاج، يوضع المريض على الطاولة لمدة 20 إلى 30 دقيقة، ويراعى خلال الفحص مستوى تنفس المريض وجميع حركاته.

وقالت لودر: “خلال السنتين أو الثلاث سنوات القادمة، قد يكون لدينا بيانات كافية دوليًا للبدء في استخدام هذه التكنولوجيا لعلاج سرطانات أخرى”.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها