أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مصدر عسكري يقول إن القوات الحكومية أسرت 12 مسلحًا من الجماعة، خلال المعارك التي دامت لسبع ساعات في منطقة كهبوب.

الجمعة 14 يوليو 2017 12:18 صباحاً الحدث -الاناضول

قُتل 10 من مسلحي جماعة الحوثي، وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، بينهم قيادي ميداني بارز، وأُصيب 5 آخرين، اليوم الخميس، بمعارك ضد القوات الحكومية، وغارات للتحالف، غرب محافظة لحج جنوبي اليمن.

وقال مصدر عسكري في القوات الحكومية في تصريحات : “إن القوات الحكومية أسرت 12 مسلحاً من الجماعة، خلال المعارك التي دامت لسبع ساعات في منطقة كهبوب”، مضيفًا : ” أن من بين الأسرى قيادي ميداني للحوثيين، لكنه توفي عند مدخل مدينة عدن، العاصمة المؤقتة، جنوب لحج، متأثراً بإصابته الخطيرة”.

وأوضح أن المعارك اندلعت إثر هجوم واسع للحوثيين على مواقع القوات الحكومية.

من جهتها، شنت مقاتلات للتحالف العربي الذي تقوده السعودية، ثلاث غارات على مواقع الحوثيين وقوات صالح في كهبوب، وأربع غارات على مواقع بين مديرية المضاربة وموزع، والأخيرة تابعة إدارياً لمحافظة تعز (جنوبي غرب).

ويشهد اليمن حربًا منذ نحو عامين بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي، وقوات الرئيس  المخلوع صالح من جهة أخرى


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها