يمنيون في المهجر
Google+
مقالات الرأي
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
حاشية على ادعاءات الميسري
نحو إحقاق الحق وتوثيق اللحظة، لا بد من الاتفاق، إزاء الأزمة اليمنية، على حسن مقاصد التحالف العربي بقيادة
هائل سلام إذا يدك تحت الحجر اسحبها ببصر
في السياق، يقول المثل الشعبي: "إذا يدك تحت الحجر أسحبها ببصر". قبل ان يستدعي هادي العربية السعودية الى
روحاني حمامة سلام!
 السؤال في غاية البساطة. إذا كانت إيران لا تبحث عن أي توتر في المنطقة، على حدّ تعبير رئيس الجمهورية فيها حسن
سقطرى أزمة وأنتهت
لقد ساد العقل، وتذكرنا جميعنا القربى، وعادت إلى حالتها الطبيعية سقطرى. لقد انتهت أزمة الجزيرة التي شغلتنا
الشرعية وفض الشراكة مع الإمارات
الرئاسة وبعض حلفائها أصدرت بياناً يمثل تصعيداً حاداً مع الإمارات. يمثل الإصلاح، مؤتمر هادي، حراك هادي،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

السفارة والطلاب اليمنيين في ماليزيا يشاركون في المهرجان الثقافي العالمي بجامعة بتروناس

الجمعة 21 يوليو 2017 07:08 مساءً الحدث - صنعاء

بتكليف من سعاده سفير بلادنا الدكتور عادل محمد باحميد في ماليزيا شارك  المستشار امين محسن الهمداني مسوول العلاقات الثنائية في المهرجان الثقافي العالمي بجامعة بتروناس

وقد صرح الهمداني خلال المهرجان  الى عمق العلاقات الثنائية بين اليمن وماليزيا و العادات والتقاليد والموريث الشعبية بين البلدين.

واشاد الهمداني الى حسن ضيافة ماليزيا للجالية اليمنية والطلاب فيها   وكذلك التسهيلات التي تقدمها الجامعات الماليزية لطلاب اليمنيين وهذا انما يدل على عمق العلاقات بين البلدين

و قدم الطلاب في المهرجان عرضاً فنياً ورقصات شعبية صنعانية ولحجية وأغاني يمنية التي عكست الموروث الثقافي اليمني ونالت اعجاب الحاضرين.

وأكد المشاركون أنه رغم الظروف القاسية والاوضاع الصعبة التي تعيشها بلادنا الا ان ذلك يزيدهم اصرار على اظهار الصورة الجميلة عن اليمن.

حضر المهرجان رئيس جامعة بتروناس داتو نور هشام حميد وعدد من الطلاب اليمنيين والجانب في الجامعة


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها