أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

معارك على اشدها بالجبهة الغربية لتعز وامتدت الى مقبنة وموزع (تفاصيل)

الاثنين 14 أغسطس 2017 12:46 صباحاً الحدث - صنعاء

خاضت قوات الجيش الوطني اليوم الاحد معارك عنيفة مع مليشيا صالح والحوثي الانقلابية في الجبهة الغربية لمدينة تعز، في وقت امتدت فيه المعارك لتشمل عددا من المناطق في مديريتي مقبنة وموزع غربي المحافظة. وقال مراسل “سبتمبر نت” في الجبهة الغربية لتعز مجيد الضبابي ان معارك على اشدها شهدتها الجبهة الغربية لمدينة تعز بين قوات الجيش الوطني والمليشيا الانقلابية. وبحسب مراسلنا فإن المعارك تركزت في الأطراف الغربية لمنطقة مدارات ومحيط مفرق الثلاثين الذي سيطرت علية قوات الجيش الوطني خلال اليوميين الماضيين, تخللها قصف مدفعي شنته قوات الجيش على مواقع المليشيا من جبل القارع ومنطقة غراب شمالي مدارات. بالتوازي شهدت المناطق الواقعة في محيط تبة ياسين وقريتي الدهنة والصرة شمالي جبل هان معارك ضارية، امتدت إلى أطراف منطقة الربيعي ومحيط تبة الضنيين، المطلة على مقر اللواء 35مدرع في بير باشا. وعلى وقع المعارك الميدانية دكت مدفعية الجيش الوطني مواقع المليشيا الانقلابية في تبة الضنين اسفر عن سقوط ثلاثة قتلى واصابة اخرين، اضافة الى عدد من القتلى والجرحى في الجبهات الاخرى اثر المواجهات المباشرة. وفي سياق الجبهة ذاتها شهدت منطقة الضباب معارك ضارية بين قوات الجيش والمليشيا تركزت في محيط قرية تبيشعة غربي جبل المنعم ومنطقة الاشعاب. وامتدت المعارك غربا بتجاه منطقة شرف العنيين وتبة شمسان وقرية موليا في مديرية جبل حبشي المجاورة، في حين تواصل المليشيا الانقلابية الدفع بتعزيزات كبيرة من الاطقم والافراد الى منطقة مكائر تحسبا لأي عملية التفاف من قوات الجيش الوطني بتجاه شرف العنيين المطلة على منطقة الرمادة وشارع الستين. وفي جبهة مقبنة شهدت المناطق الواقعة في محيط جبل العويد وعسيلة وتبة النوبة ومنطقة الميدان والمضابي والنبيع مواجهات عنيفة، بين قوات الجيش والمليشيا. واندلعت المواجهات في مقبنة عقب محاولة المليشيا الانقلابية التسلل الى مواقع تمركز قوات الجيش الوطني التي اجبرت العناصر الانقلابية المهاجمة على التراجع الى مواقعها السابقة في جبل العويد ومنطقة عسيلة. الى ذلك خاضت قوات الجيش الوطني معارك ضارية في مناطق غربي البرح بمقبنة مع مليشيا صالح والحوثي الانقلابية امتدت الى وادي رسيان والهاملي ومناطق في محيط مفرق موزع والمزارع شرقي مديرية موزع. دون احراز اي تقدم ميداني.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها