الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

اليمن يطالب الجامعة العربية بعقد اجتماع طارئ لبحث الأوضاع الصحية

الخميس 24 أغسطس 2017 06:23 مساءً اليمن يطالب الجامعة العربية بعقد اجتماع طارئ لبحث الأوضاع الصحية

طالب اليمن عقد اجتماع طارئ للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب لبحث السبل الكفيلة لمواجهة الاوضاع الانسانية والصحية في اليمن، ومواجهة الكوليرا.

وسلم مندوب اليمن لدى الجامعة العربية السفير رياض العكبري اليوم رسالة خطية من وزير الصحة والسكان الدكتور ناصر باعوم لنظيره المصري الدكتور احمد عماد الدين راضي رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب.

وبحث اللقاء سبل تعزيز وتوسيع دعم الدول الاعضاء في الجامعة العربية لمواجهة جائحة وباء الكوليرا التي باتت تهدد العديد من المحافظات.

من جهته أكد والوزير المصري سرعة دعوته لاجتماع عاجل للمكتب التنفيذي على ان يكون في النصف الاول من سبتمبر القادم للوقوف على واقع الاوضاع الانسانية في اليمن، مبديا استعداد مصر لتقديم المزيد من المساعدات الانسانية والاغاثية لدعم ومساعدة اليمن لتجاوز ما تواجهه من اوضاع انسانية خطيرة وحرجه.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها