الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

جباري يلتقي جمعيات المعاقين والكفيفات بمحافظة تعز، ويصدر توجيهات متصلة

الاثنين 16 أكتوبر 2017 05:40 مساءً الحدث - صنعاء

إلتقى نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية عبدالعزيز جباري اليوم الإثنين أعضاء جمعيات المعاقين والكفيفات بمحافظة تعز.

وفي اللقاء وجه نائب رئيس الوزراء بتوفير مقر مؤقت لتعليم الكفيفات بحيث يستوعب 300 حالة ولمدة ستة أشهر حتى يتسنى تأمين وتأهيل مدرستهم في منطقة الضباب بمحافظة تعز.

وأكد جباري في اللقاء الذي حضره وكيل وزارة النفط والمعادن المهندس شوقي المخلافي، ووكلاء المحافظة عارف جامل والدكتور عبد القوى المخلافي وعبد الحكيم الصبري، أن المعاقين والكفيفات يمثلون جزءاً مهماً من المجتمع ولابد على الحكومة أن توليهم كل الاهتمام والرعاية.

وقال جباري” إن عملية التعليم ستستمر في استيعاب جميع الكفيفات وتأهيلهم وإدماجهم في المجتمع بما يضمن مستقبلهم والاستفادة من طاقاتهم الإبداعية”.. موضحاً إنه سيتم إعادة تأهيل المدرسة التي تعرضت لأضرار بليغة جراء استهدافها من قبل مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.

كما التقى نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية، أعضاء جمعية المعاقين..مشيداً بإرادتهم القوية التي تقهر الإعاقة والإسهام في مسيرة تنمية المجتمع.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها