أراء وأفكار
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الأحد 22 أكتوبر 2017 01:05 صباحاً

مشهد أشبه بكائن خرافي

د.ياسين سعيد نعمان
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة.
إنتهت الحاجة إليه في جبهات القتال ، وانتهت الحاجة إليه سياسياً. وأصبح بامكانهم عرض مشروعهم الخاص على طاولة المفاوضات من دون أن يكدرهم أي صوت من داخل التحالف القديم .
هكذا تتبدل الأحوال .. علي صالح يشرب من نفس الكأس الذي جرعه كل الذين شاركوه أو تحالفوا معه في مراحل ماضية . وهؤلاء بطبيعة الحال لم يخرجوا عن نفس الموروث الذي يحول التحالف في اليمن إلى مجرد مهنة شريرة يحترفها المخادعون لينهي بعد ذلك القوي الضعيف .. ويمضي ساخراً ومحلقاً في فضائه الخاص .
لم تخل حياة علي صالح من مثل هذا التحليق الساخر لمرات كثيرة ، وربما بقي لديه شيء من الذاكرة تعيد إليه قدراً من التوازن النفسي من منطلق أنه قد سبقهم إلى ذلك ، وأنه لو كان قد تمكن من هؤلاء الحلفاء الجدد لما أخذ فيهم إلاً ولا ذمة ..
عموماً ، لا يجب المبالغة كثيراً فيما سيرتبه هذا الانشقاق من تبدلات في المشهد العسكري والسياسي على السواء .. لأن الانشقاقات تضرب أطنابها في باطن المشهد كله من أقصاه إلى أقصاه ، حتى بدا الأمر وكأننا أمام مشهد أشبه بذلك الكائن الخرافي ذو الرؤوس العديدة التي تتحرك في كل إتجاه وتخبط في كل ناحية . 
كل ما في الأمر هو أن الحوثيين ربما أدركوا أن الحرب قد استنفذ أوراها ، ولم يعد أحد يحسب حساب استمرارها لتغيير المعادلة تغييراً جذرياً على الارض ، فقرروا التخلص من عبء التحالف مع صالح الذي قد يكلفهم نصف المكسب فيما لو بقي الى جانبهم . هم الان يريدون أن يتفاوضوا كطرف كامل لا كنصف طرف كما كان الامر من سابق . 
هكذا تدار التحالفات في بلد مثل اليمن .. غير أن الحسابات الناشئة عنها لا تنتهي كلها دائماً إلى خير
تعليقات القراء
52167
لابد للمخفي ان يظهر
محمد ابو الوفاء
الأحد 22 أكتوبر 2017
تمنيت ان ينضج من اسمه ياسين نعمان.. وان يكون مقدرا نعمة عاشها في صنعاء وغيره منذ ان كان رئيس مجلس النواب! لابد للماركسية ان تفوح رائحتها وان خال المرؤ غير ذلك! لم يوصف الرفيغ( بالغين وليس القاف) نعمان الحاله وانما سعى لارشاد اذناب المجوس ماذا يفعلوا مع المخلوع وايضا مع اليمن! كما هو الحال في كتاباته عن حزبه الماركسي اذا ما وصل الى ورطة سعى الرفيغ للتنظير كيف يتم الخروج منها! ياهذا اذكر نعمة الله عليك وعلى حياتك ورفاغك... اشكر اليمن وصنعاء التى اكرمتك واكرمت امثالك!

52167
لابد للمخفي ان يظهر
محمد ابو الوفاء
الاثنين 23 أكتوبر 2017
تمنيت ان ينضج من اسمه ياسين نعمان.. وان يكون مقدرا نعمة عاشها في صنعاء وغيره منذ ان كان رئيس مجلس النواب! لابد للماركسية ان تفوح رائحتها وان خال المرؤ غير ذلك! لم يوصف الرفيغ( بالغين وليس القاف) نعمان الحاله وانما سعى لارشاد اذناب المجوس ماذا يفعلوا مع المخلوع وايضا مع اليمن! كما هو الحال في كتاباته عن حزبه الماركسي اذا ما وصل الى ورطة سعى الرفيغ للتنظير كيف يتم الخروج منها! ياهذا اذكر نعمة الله عليك وعلى حياتك ورفاغك... اشكر اليمن وصنعاء التى اكرمتك واكرمت امثالك! انشروا رايي ما الذي فيه!!


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها