الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
كذب في مجلس حقوق الإنسان
تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟ غيوم الأسى
اليمن… الحُديدة بين وعــد التحالف ووعيــده
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف
رأي البيان الحُديدة طريق السلام
التعنت الحوثي، ومراوغته، وهروبه من استحقاق السلام، بتغيّبه عن مشاورات جنيف، أسبابها معروفة بوضوح للقاصي
كلما عرفت اليمن.. أدركت كم تجهله
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
ملاحظات مختصرة حول "تقرير الحالة"
- كل ما يمكن أن يقال بشأن التقرير الذي صدر مؤخراً حول حالة حقوق الانسان في اليمن أنه حشد كل الأخطاء الكبيرة
أخبار الحمقى والمغفلين!
مللتم- بالتأكيد- من أخبار الحوثي وإيران، وهادي والتحالف، والبغدادي والظواهري، والسنة والشيعة وأخبار
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

في بريطانيا .. امرأتان يمنيتان تتحولان بين يوم وليلة إلى قائمة كبارالأغنياء.. والسبب هذا المنتج العدني!! (تفاصيل)

الأحد 29 أكتوبر 2017 09:09 صباحاً الحدث - متابعات

 تحولت امرأتان عدنيتان تقيمان في بريطانيا الى سيدات اعمال في يوم وليلة بعد ان قدمت لهما شركة أغذية بريطانية عرضاً مغرياً لبيع منتج شتني بسباس احمر كانتا تقومان بتحضيره وتسويقه على نطاق ضيق في بعض محلات السوبر ماركت .

 

ورغم استمرارهم في التحضير والبيع لسنوات باعتبار بيع البسباس بالنسبة لهن مصدر دخل أساسي الا المنتج لفت انتباه مندوب إحدى شركات الأغذية البريطانية والذي جرب المنتج وتساءل عمن ينتجه وطلب التواصل معهن بعد ان استحسن قيام الشركة التي يعمل فيها في تبني إنتاجه وبعد ان عرض المنتج على الشركة طلبت التعاقد مع المرأتين للعمل في الشركة ،

الا انهما رفضتا الفكرة فعرضت الشركة شراء حق تصنيع المنتج منهن وتحت اسم ” BIS BAS” دون تغيير في اسمة الأصلي ومنحت كل امراه مليون جنبية إسترليني ونسبة من المبيعات وارتئت الشركة في الإبقاء على الاسم بسباس مصدر جذب للمستهلكين في بريطانيا ،

وتوقعت الشركة أن يلقى هذا المنتج رواجاُ بين الجاليات في بريطانيا وخصوص جاليات امريكا اللاتينية والهند وشرق آسيا .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها