أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الصحفي نبيل الأسيدي يوجة رسالة إلى الرئيس هادي بخصوص صحفيي الخارج والداخل

الاثنين 30 أكتوبر 2017 10:30 صباحاً الحدث - صنعاء
وجه عضو مجلس نقابة الصحفيين الزميل "نبيل الأسيدي" رسالة إلى رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي طالبه فيها بتسليم حقوق الصحفيين في الداخل والخارج.
 
نص رسالة الأسيدي التي رصدها " سبأ نيوز ":
 
السيد رئيس الجمهورية اليمنية المشير عبد ربه منصور هادي                                       المحترم
تحية إجلال وتقدير                                                         وبعـــــــــــــــد
فإننا نضع بين أيديكم مشكلة الصحافيين اليمنيين العالقين في صنعاء ونطالبكم بوضع حل لمشكلتنا ، حيث لم نستلم رواتبنا منذ ما يزيد على العام ومن منطلق قاعدة " أنه ليس كل من خرج من الصحافيين اليمنيين خارج اليمن هم مع الشرعية وليس كل من بقى عالقا من الصحافيين داخل صنعاء هم ضد الشرعية " .
السيد الرئيس..
 
نحن نريد حلا لمشكلتنا كما حليتم مشكلة رواتب القضاة وأسماءنا لا تتجاوز بضع مئات من الصحافيين ووزير الثقافة أمين عام نقابة الصحافيين الأخ مروان دماج ومستشارك الإعلامي الأخ نصر طه مصطفى يعرفنا بالإسم ونحمل قيادة نقابة الصحافيين في الخارج المسئولية وندعو نقيب الصحافيين السابق الأخ نصر طه مصطفى التعاون لحل مشكلتنا وله منا الشكر والتقدير..
 

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها