أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

بالصور.. قاتل الدبلوماسية البريطانية في بيروت يروي تفاصيل جريمته

الثلاثاء 19 ديسمبر 2017 12:49 مساءً الحدث - ارم

كشفت وسائل إعلام لبنانية، تفاصيل جديدة عن جريمة قتل الدبلوماسية البريطانية، ريبيكا دايكس (30 عامًا) في العاصمة بيروت، عقب إلقاء القبض على القاتل أمس الاثنين.

واعترف القاتل اللبناني، ويدعى “طارق”، وهو يعمل سائق تاكسي لشركة “أوبر”، بجريمته خلال التحقيقات، إذ قال إنه أقلّ “دايكس” من منطقة الجميزة في وسط بيروت، الجمعة الماضي، بعد سهرة في النادي الليلي “ديمو” بصحبة أصدقائها وخرجت برفقة اثنتين من صديقاتها، قبل أن تصعد للتاكسي بمفردها وطلبت منه إيصالها لمنطقة الأشرفية، لكنه بعد أن لاحظ حالة التركيزالضعيفة لديها بفعل الكحول انحرف بها إلى منطقة خلاء على أوتوستراد المتن السريع في محاولة لاغتصابها. بحسب قناة “أو تي في”.

وذكرت القناة، أن السائق حاول اغتصاب الدبلوماسية على جانب الطريق السريع في منطقة مقفرة في وقت متأخر من الليل، ثم أجهز عليها بخنقها بواسطة حبل رفيع، وبعد ذلك قام برمي جثتها، ولاذ بالفرار.

وعثر على جثة ريبيكا وحول رقبتها حبل، صباح السبت، وتمكنت الجهات الأمنية من الوصول للقاتل بعد رصده بكاميرات المراقبة.

وكان من المقرر أن تغادر ريبيكا يوم السبت إلى بريطانيا للاحتفال مع أهلها بفترة الأعياد، إلا أن عائلتها وبعد خبر مقتلها وصلت إلى لبنان لمتابعة التحقيقات في القضية.

وبدأت الدبلوماسية البريطانية العمل في بيروت كمديرة لقسم البرامج والسياسات التابع لإدارة التنمية الدولية منذ أقل من عام، في يناير/ كانون الثاني 2017.

 


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها