الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
السلام هو أن نرمي موروث الغلبة في أقرب زبالة
 بعد أن دمر تحالف الانقلابيين اليمن ، هناك من يبحث عن مكافأتهم بدون خجل مما لحق بهذا البلد من كارثة . -
​اليمن.. حرب أخلاقية
الأسس الأولى لحرب تحرير اليمن أسس أخلاقية، وتندرج أهداف هذه الحرب الرسالية تحت عنوانها الأكبر المضيء:
نقاط الايجاب والغرابة في مقابلة الزبيدي مع قناة أبوظبي
المقابلة التلفزيونية التي تحدث بها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي مع قناة أبو ظبي،
صديق حميم أم عدو عاقل؟
دعونا نتساءل: أيهما أكثر ضرراً على العرب؟ عداوة روسيا، أم صداقة أمريكا؟ ودعونا نقول مباشرة: عداوة روسيا في
خياران أمام طهران
مع بدء تطبيق العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران، بدأ الخناق يشتد على النظام الإيراني الذي وجد نفسه أمام
استحوا بالله عليكم
لم يعد المواطن اليمني في عدن أو غيرها من مدن البلاد يلتفت للخطاب المضلل الذي يريد صرف الناس عن القاتل، وتمييع
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

اليمن: نزوح وتهجير 1895 أسرة بتعز خلال الشهر الماضي

السبت 06 يناير 2018 01:17 مساءً الحدث - صنعاء

 - «الجزيرة»:

أعلن ائتلاف الإغاثة الإنسانية بمحافظة تعز اليمنية، تعرض 1895 أسرة للنزوح والتهجير القسري من منازلها في 6 من المديريات في ريف محافظة تعز، وهي قرى القوز والأشروح، بمديرية جبل حبشي وحيفان والشقب والجيرات، بمديرية صبر الموادم. وقال الائتلاف - في تقريره عن الأوضاع الإنسانية بالمحافظة أمس الجمعة - «إن 92 منزلا ومنشأة ومركبة وممتلكات خاصة وعامة تعرضت للأضرار، بالإضافة إلى 53 منشأة أخرى تضررت بشكل جزئي بسبب الحرب خلال الشهر الماضي، وهي بحاجة إلى إعادة التأهيل والإصلاح». وأشار التقرير إلى فقد 115 أسرة معيلها جراء مقتلهم في الحرب خلال ديسمبر الماضي، لافتاً إلى أنه اضطر نحو 121 شخصاً كانوا يعيلون أسرهم إلى التوقف عن أعمالهم من جراء الإصابات، التي تعرضوا لها خلال نفس الشهر. وأضاف أن من إجمالي الضحايا المدنيين، الذين سقطوا خلال ديسمبر، تم تسجيل مقتل 8 أطفال و3 نساء، بالإضافة إلى إصابة 7 أطفال و4 نساء من بينهم إصابات حرجة من جراء القصف العشوائي، الذي يستهدف مدينة تعز بصورة شبه يومية.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها