الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

عاجل : المؤتمر من صنعاء يعلن استمرار شراكته مع الحوثي ويعين صادق امين ابو راس رئيس للمؤتمر .

الأحد 07 يناير 2018 01:07 مساءً الحدث - صنعاء

كلفت اللجنة العامة لحزب المؤتمر جناح الرئيس الراحل علي صالح، صادق أمين أبو رأس، برئاسة المؤتمر الشعبي العام خلفاً ل”صالح”.

وقال عضو اللجنة العامة حسين حازب إن اللجنة كلفت ابو رأس، بموجب المادة29 من النظام الداخلي للؤتمر الشعبي العام.

 

وعقدت ما يسمى باللجنة الدائمة لحزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء اليوم الأحد أولى اجتماعاتها منذ مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح على يد مليشيات الحوثي الانقلابية .

 

وفي الاجتماع الذي عقد بفندق تاج سبأ خلف البنك المركزي اليمني اختار المجتمعون صادق أمين أبو رأس رئيسا للحزب خلفا للرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي أعدمه الحوثيون في 4/ديسمبر من العام الماضي داخل منزله إلى جانب أمين عام الحزب عارف الزوكا.

 

وحضر اجتماع اليوم قيادات في المؤتمر يتقدمهم يحيى الراعي وصادق أبو راس وحسين حازب وعبده الجندي ورئيس الدائرة الإعلامية للحزب طارق الشامي .

 

كما أشرف على الاجتماع حسب مصادر حاضرة عدد من قيادات الحوثيين وفي مقدمتهم محافظ صنعاء المعين من الحوثيين حنين قطينة وعضو اللجنة الثورية لمليشيات الحوثي محمد المقالح والقيادي الحوثي علي القحوم .

 

هذا وأقيم الاجتماع تحت حراسة مليشيات الحوثي التي أحاطت بالفندق كما حضرت وسائل إعلام مليشيات الحوثي وفي مقدمتها قناة المسيرة الناطقة الرسمية للمليشيات إلى جانب القنوات الإيرانية العاملة في صنعاء .

 

هذا وشن قيادات ونشطاء في حزب المؤتمر هجوما كبيرا على القيادات المجتمعة التي لم تخرج ببيان واحد تدين فيه مقتل الرئيس السابق على يد الحوثيين أو تطالب بتسليم جثته رغم أن رسالة صالح الأخيرة كانت واضحة بإعلان فض شراكة الحزب مع المليشيات الحوثية ودعوته لأنصار الحزب بالانتفاضة في وجه المليشيات كما يقول نشطاء وقادة في الحزب.

 


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها