أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الصحة العالمية: أكثر من 500 إصابة بمرض الدفتيريا في اليمن

الأربعاء 10 يناير 2018 02:37 مساءً الحدث - صنعاء

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن 514 شخصا على الأقل في اليمن، يُعتقد أنهم أصيبوا بالدفتيريا التي أودت بحياة 48 منهم منذ ظهور المرض في منتصف آب/ أغسطس الماضي.

ونقلت رويترز، أمس الثلاثاء، عن ممثل المنظمة نيفيو زاجاريا قوله إن “انتشار الدفتيريا أكثر خطورة بكثير من الكوليرا المتفشية بالفعل بسبب ارتفاع معدل الوفيات المرتبطة به”.

وأوردت نحو مئة منطقة في اليمن تقارير عن وجود حالة اصابة واحدة على الأقل بالدفتيريا وكانت إب والحديدة أكثر المحافظات اليمنية اصابة بالمرض مع تركز شديد في محافظة إب التي أبلغت عن نحو 50 بالمئة من مجموع الإصابات في جميع أنحاء البلاد.

والدفتيريا مرض بكتيري تنتشر عدواه عن طريق التنفس ومخالطة المرضى وكان آخر انتشار له في اليمن عام 1992 وتزامن تفشيه مع انتشار المجاعة في البلاد ومع أسوأ حالات تفشي الكوليرا المسجلة إذ تخطى عدد المصابين بالوباء مليون شخص فيما بلغت الوفيات 2227 منذ نيسان الماضي.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها