أراء ومقالات الصحف
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الأحد 11 فبراير 2018 11:38 صباحاً

إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!

أ . خالد الرويشان

لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاح
هل تنكرون ذلك؟!
فقدتَ ذاكرتك بعد أن فقدت ضميرك! 
الذين تآمروا واقتحموا وقتلوا القشيبي ثم مشوا في جنازته! ..هم من أوصلوا البلاد إلى ما هي عليه اليوم .. 
الذين أبناء الذين جناةً ومتواطئين هم سبب كل الكوارث ..وتعرفونهم! 
فلم المغالطة؟
11 فبراير سلْمية ..سلْمية
لم يكن الشعار سهلاً
كان الشعار خلاصة 70 عاما من التثوير والتنوير والتضحيات
مسيرة الحياة المغادرة من تعز إلى صنعاء على أقدامها ووسط صقيع وجوع وخوف أواخر ديسمبر تظل هذه المسيرة تاجًا على رأس كل يمني ويمنية
مسيرة مهيبة لمليون فتاة وامرأة في صنعاء ..مشهدٌ جليل لم يعرفه العرب طوال تاريخهم منذ عرفوا أنفسهم! 
لكن الثعابين والأفاعي والعقارب سمّمت كل مسيرةٍ وكل حياة
سمّمت حتى نفسها
تموتُ الأفاعي من سمومِ العقاربِ 
سمّمت بلادًا ولدغت شعبًا
وبسبب ذلك يبدو الشعب اليوم دائخا منهكا 
لكن التاريخ ليس مجرد لحظة لحظة دائخة سوداء ومنهكة متهالكة
كما أن الشعوب لا تموت أبدا ..قد تتعب أو تمرض أو تدوخ!
لكنها لن تموت


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها