الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الحكومة اليمنية تعلن صرف مرتبات الموظفين وتفعيل عمل المؤسسات في الحديدة

الأربعاء 20 يونيو 2018 01:34 صباحاً الحدث - ارم

أعلن رئيس الحكومة الشرعية باليمن مساء الثلاثاء أحمد عبيد بن دغر عن توجيهات صدرت من الرئيس عبدربه منصور هادي تقضي بإعادة الخدمات وصرف مرتبات الموظفين وتفعيل عمل المؤسسات في محافظة الحديدة التي تشهد عملية عسكرية كبرى من قبل قوات المقاومة المشتركة المسنودة من القوات الإماراتية لتحريرها من المليشيات الانقلابية.

وقال بن دغر بحسب وكالة الأنباء سبأ بنسختها التابعة للشرعية إن “الرئيس هادي وجه الحكومة بسرعة العمل على إعادة الخدمات وصرف مرتبات الموظفين المدنيين في المديريات المحررة بمحافظة الحديدة، وإعادة تفعيل عمل مؤسسات الدولة وفي مقدمتها مطار الحديدة الدولي الذي ستعمل الحكومة بالتعاون مع الأشقاء في التحالف العربي على إعادة تشغيله ليسهم في تخفيف معاناة المواطنين”.

وبارك بن دغر بالانتصارات التي تحققها القوات المشتركة والتحالف العربي في الحديدة والتي وصلت يوم الثلاثاء إلى تحرير مطار الحديدة وتجاوزه باتجاه كيلو 16 الذي يبعد عن ميناء المدينة أقل من 10 كيلومترات فقط .

وأضاف أن الحديدة اليوم تتنفس الصعداء بعودتها إلى حضن الدولة و”تعلن نهاية المعاناة والتخلص من أسوأ حقبة عاشتها تحت حكم الكهنوت والسلالة الحوثية التي حرمت اَهلها وساكنيها من أبسط حقوقهم وشهدت المحافظة في عهدهم، أكبر مجاعة في تاريخها بالرغم من موقعها الاستراتيجي ووجود مينائها الذي استخدمته المليشيا قاعدة عسكرية لتهريب الأسلحة ودعم مجهودهم الحربي بمليارات الريالات”.

وأشاد بن دغر بالدعم اللامحدود والملاحم البطولية التي تقدمه وتسطره دول التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات، داعياً أبناء الحديدة الى مساندة القوات المشتركة والتحالف العربي وعدم السماح للمليشيات الحوثية بالتمركز في منازلهم ومناطقهم حفاظاً على أرواحهم.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها