الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

وزيرجنوبي في حكومة الحوثيين يغادر العاصمة صنعاء ويصل إلى مناطق الشرعية..! (صورة)

الأحد 08 يوليو 2018 12:29 مساءً الحدث - صنعاء

تمكن القيادي البارز محسن النقيب عضو اللجنة العامة بالمؤتمر الشعبي العام ووزير التعليم الفني والتدريب المهني في حكومة المليشيات الانقلابية غير المعترف بها، من الهروب من صنعاء والوصول إلى مسقط رأسه في مديرية يافع بمحافظة لحج، حيث فرضت المليشيات حصارا على جميع أعضاء المؤتمر بعد مقتل مؤسسه الرئيس السابق على عبدالله صالح.
 
وكانت مليشيات الحوثي الانقلابية، قد اختطفت الخميس، قيادياً في حزب المؤتمر الشعبي وأحد مشائخ محافظة المحويت عقب رفضه الانصياع لأوامرها وتحشيد مقاتلين.
 
وقالت مصادر محلية "إن الميليشيات الانقلابية أقدمت على اعتقال، القيادي المؤتمري البارز الشيخ عمار خميس أحد كبار مشائخ المحويت، بعد رفضه التحشيد لجبهات الحوثيين بمحافظة الحديدة".
 
المصادر أوضحت أن الميليشيا اتهمت الشيخ عمار خميس بالتواصل مع العميد طارق صالح بعد أن رفض التجاوب مع مطالبهم بحشد مقاتلين إلى الساحل الغربي.
 
وأضافت المصادر "أن مسلحين قبليين من أبناء منطقته اعتلوا رؤوس الجبال وهددوا بانتفاضة مسلحة في وجه المليشيات في حال استمر اختطاف الشيخ خميس".


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها