الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
السلام هو أن نرمي موروث الغلبة في أقرب زبالة
 بعد أن دمر تحالف الانقلابيين اليمن ، هناك من يبحث عن مكافأتهم بدون خجل مما لحق بهذا البلد من كارثة . -
​اليمن.. حرب أخلاقية
الأسس الأولى لحرب تحرير اليمن أسس أخلاقية، وتندرج أهداف هذه الحرب الرسالية تحت عنوانها الأكبر المضيء:
نقاط الايجاب والغرابة في مقابلة الزبيدي مع قناة أبوظبي
المقابلة التلفزيونية التي تحدث بها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي مع قناة أبو ظبي،
صديق حميم أم عدو عاقل؟
دعونا نتساءل: أيهما أكثر ضرراً على العرب؟ عداوة روسيا، أم صداقة أمريكا؟ ودعونا نقول مباشرة: عداوة روسيا في
خياران أمام طهران
مع بدء تطبيق العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران، بدأ الخناق يشتد على النظام الإيراني الذي وجد نفسه أمام
استحوا بالله عليكم
لم يعد المواطن اليمني في عدن أو غيرها من مدن البلاد يلتفت للخطاب المضلل الذي يريد صرف الناس عن القاتل، وتمييع
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

قائد عسكري إيراني كبير يعترف : مليشيات الحوثي الانقلابية نفذت أوامرهم بضرب الناقلة السعودية بالبحر الاحمر.

الأربعاء 08 أغسطس 2018 01:30 صباحاً الحدث - متابعات

 

قال جنرال إيراني، اليوم الثلاثاء، إن مليشيات الحوثي الانقلابية نفذت أوامرهم بضرب الناقلة السعودية بالبحر الاحمر.
وبحسب وكالة أنباء فردا نيوز الإيرانية، فقد قال ناصر شعباني قائد مقر "ثأر الله" في الحرس الثوري الإيراني انهم من طلبوا ضرب ناقلة النفط السعودية.

 وأضاف" طلبنا من الحوثيين ضرب ناقلة النفط السعودية في البحر الأحمر وهم نفذوا".
وكانت المليشيات قد نفذت هجوما صاروخا على ناقلتي نفط سعوديتين بالبحر الاحمر، الاسبوع قبل الماضي.
ولم يسفر الهجوم عن أي خسائر مادية حينها.
وكانت السعودية اعلنت تعليق نقل النفط عبر البحر الاحمر، قبل ان تتراجع وتعلن الاستئناف عقب قيامها بتأمين الملاحة الدولية بحسب ناطق التحالف العربي.
واعلن الحوثيون على لسان رئيس اللجنة الثورية العليا محمد الحوثي هدنة للعمليات العسكرية البحرية لمدة 20 يوما تنتهي في الثالث من شهر ذي الحجة القادم، الا ان تلك الهدنة لم تلقى أي اهتمام من قبل الحكومة او التحالف العربي.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها