الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
مكاسب إيران في أزمة خاشقجي
منذ بداية أزمة مقتل جمال خاشقجي وإيران تتحاشى التعليق واتخاذ المواقف الرسمية، وإن كانت وسائل إعلامها جعلت
اليمن بين المأساة الإنسانية والتعنت السياسي
  المدخل لحل المأساة الإنسانية في اليمن والمباشرة في إيجاد مخارج منها يكون بالسياسة، كما قد يكون بجعل
اليمن بين الانسانية والسياسة
كلما سارع مارتن غريفيث في الذهاب الى السياسة، كلما كان ذلك في مصلحة اليمن. لا تستطيع المأساة الانسانية
“قتل” خاشقجي إعلاميًا
بالإضافة إلى العسكرية، تموج المنطقة بالمزيد من المواجهات، امتداداً للصراع المستمر منذ نحو سبع سنوات في
قبل أن يتسع الخرق على الراقع..
يذكرنا ما يحدث الآن في عدن وما حولها بما كان يحدث في صنعاء وما حولها في صيف وخريف 2014.. يزحف الحوثي من صعدة
اليمن.. تآكل القوى المليشياوية
قد تتحوّل عوامل الصعود السريع لقوى ما إلى عوامل قد تؤدّي إلى سقوطها، وبقدر ما يشكل ذلك مفارقةً في صيرورة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

قائد عسكري إيراني كبير يعترف : مليشيات الحوثي الانقلابية نفذت أوامرهم بضرب الناقلة السعودية بالبحر الاحمر.

الأربعاء 08 أغسطس 2018 01:30 صباحاً الحدث - متابعات

 

قال جنرال إيراني، اليوم الثلاثاء، إن مليشيات الحوثي الانقلابية نفذت أوامرهم بضرب الناقلة السعودية بالبحر الاحمر.
وبحسب وكالة أنباء فردا نيوز الإيرانية، فقد قال ناصر شعباني قائد مقر "ثأر الله" في الحرس الثوري الإيراني انهم من طلبوا ضرب ناقلة النفط السعودية.

 وأضاف" طلبنا من الحوثيين ضرب ناقلة النفط السعودية في البحر الأحمر وهم نفذوا".
وكانت المليشيات قد نفذت هجوما صاروخا على ناقلتي نفط سعوديتين بالبحر الاحمر، الاسبوع قبل الماضي.
ولم يسفر الهجوم عن أي خسائر مادية حينها.
وكانت السعودية اعلنت تعليق نقل النفط عبر البحر الاحمر، قبل ان تتراجع وتعلن الاستئناف عقب قيامها بتأمين الملاحة الدولية بحسب ناطق التحالف العربي.
واعلن الحوثيون على لسان رئيس اللجنة الثورية العليا محمد الحوثي هدنة للعمليات العسكرية البحرية لمدة 20 يوما تنتهي في الثالث من شهر ذي الحجة القادم، الا ان تلك الهدنة لم تلقى أي اهتمام من قبل الحكومة او التحالف العربي.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها