الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
كذب في مجلس حقوق الإنسان
تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟ غيوم الأسى
اليمن… الحُديدة بين وعــد التحالف ووعيــده
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف
رأي البيان الحُديدة طريق السلام
التعنت الحوثي، ومراوغته، وهروبه من استحقاق السلام، بتغيّبه عن مشاورات جنيف، أسبابها معروفة بوضوح للقاصي
كلما عرفت اليمن.. أدركت كم تجهله
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
ملاحظات مختصرة حول "تقرير الحالة"
- كل ما يمكن أن يقال بشأن التقرير الذي صدر مؤخراً حول حالة حقوق الانسان في اليمن أنه حشد كل الأخطاء الكبيرة
أخبار الحمقى والمغفلين!
مللتم- بالتأكيد- من أخبار الحوثي وإيران، وهادي والتحالف، والبغدادي والظواهري، والسنة والشيعة وأخبار
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

سلاح خطير يصل مطار صنعاء بطائرة أممية ويستولى عليه الحوثيين ..تفاصيل

الجمعة 24 أغسطس 2018 12:06 مساءً الحدث - متابعات

كشفت مصادر استخباراتية، عن حصول مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، على منظومات اتصالات حديثة، وأجهزة لاسلكية من منظمات تابعة للأمم المتحدة.

وقالت المصادر، في تصريح لوكالة “خبر”، إن منظومة اتصالات وأجهزة لا سلكية تابعة لإحدى المنظمات الدولية العاملة في المجال الإغاثي، وصلت إلى مطار صنعاء الدولي، وقامت المليشيا الحوثية بمصادرتها واستخدمتها لصالحها الخاص.

وأوضحت المصادر، أن ذات المنظمة لم تقم برفع أي شكوى بشأن قيام المليشيا بنهب معدات الاتصال التابعة لها، مشيرة إلى أن المنظمة قامت بإحضار أجهزة للمرة الثانية على التوالي، وقامت المليشيا بمصادرتها.

وأكدت المصادر أن تلك المنظمة قامت بتسليم المليشيا تلك الأجهزة تحت علم ودراية منظمة الأمم المتحدة التي لم تحرك ساكناً أو تمنع منح المليشيا أجهزة الاتصالات.

وتقوم الأمم المتحدة بدور مشبوه في اليمن من خلال تغاضيها عن جرائم وانتهاكات مليشيا الحوثي الإرهابية.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها