الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الحكومة الشرعية تتحرك لمواجهة " الحراك الجنوبي" ووقف التصعيد الطاريء بعدن ( تفاصيل)

الخميس 06 سبتمبر 2018 11:39 مساءً الحدث - صنعاء

 

ندد رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر بالممارسات التي وصفها بـ "غير المسؤولة" التي دعت لها بعض القوى وما نتج عنها من أعمال فوضى وتخريب في العاصمة المؤقتة عدن وبعض المحافظات، استغلالا لحاجات الناس جراء تداعيات تراجع سعر صرف الريال والتي قوبلت برفض شعبي.

وأكد بن دغر خلال اتصالاً هاتفيا مساء الاربعاء، بنائب رئيس الوزراء، وزير الداخلية، المهندس أحمد الميسري، أن الحكومة وبتوجيهات رئيس الجمهورية اتخذت عدد من الإجراءات والقرارات لوقف تدهور الريال والحفاظ على الاقتصاد الوطني وتخفيف من معاناة المواطنيين.

واطلع رئيس الوزراء، على جهود وزارة الداخلية الهادفة إلى تطبيع الأوضاع وفرض الأمن والاستقرار مشيدا بالجهود الكبيرة التي تبذلها الأجهزة الأمنية في تأمين المواطنيين وحماية الممتلكات العامة والخاصة، موجها ببذل المزيد من الجهود للحفاظ على السكينة العامة.

من جانبه عبر نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية عن تقديره لرئيس الوزراء على اهتمامه ومتابعته المستمرة لمختلف الأوضاع والاحتياجات مؤكدا اضطلاع للأجهزة الأمنية بأداء المهام المنوطة بها على الوجه الأكمل، ووقوفها بحزم أمام المحاولات التي تستهدف الإخلال بالأمن والسكينة العامة.

وأكد رئيس الوزراء مجدداً صلابة وتماسك التحالف العربي في مواجهة العدوان الحوثي الإيراني على الشعب اليمني، مؤكداً عمق العلاقات الأخوية الحميمة مع قادة دول التحالف العربي وفِي المقدمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ملك الحزم والعزم وقائد الأمة.

إلى ذلك أجرى رئيس الوزراء اتصالات مماثلة بمحافظي محافظتي حضرموت، اللواء فرج سالمين البحسني، ولحج، اللواء أحمد عبدالله التركي، للاطلاع على مستجدات الأوضاع فيهما. 

وأطلع رئيس الوزراء من محافظي حضرموت ولحج على جملة الإجراءات والمعالجات الاقتصادية العاجلة التي اتخذتها الحكومة واللجنة الاقتصادية التي ما تزال في وضع انعقاد دائم لوضع حد لتدهور العملة وثبات الأسعار تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية.

ودعا الجميع إلى وحدة الصف والالتفاف حول شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي نحو النصر على الميليشيا الحوثية وبناء الدولة الاتحادية الآمنة والمستقرة والخروج من الأوضاع الصعبة التي خلفها الانقلاب الهمجي لمليشيا الحوثي.

وأشاد رئيس الوزراء بمواقف الأشقاء في التحالف العربي بقيادة الملكة العربية السعودية ودعمهم للاقتصاد اليمني. رافضاً أي دعوات مسيئة لقيادة ودوّل التحالف العربي .

واستمع رئيس الوزراء من محافظي حضرموت ولحج الى شرح مفصل عن مجمل الأوضاع والتطورات، مؤكدين وقوف أبناء المحافظتين مع القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي والحكومة الشرعية ومساعيها الصادقة لتطبيع الأوضاع والخدمات في المحافظات المحررة ورفضهم القاطع لكافة أعمال العنف والفوضى تحت شعارات مطلبية أو حقوقية.

وشهدت عدد من المحافظات الجنوبية خلال الأيام الماضية مظاهرات غاضبة احتجاجا على انهيار الريال اليمني وتدهور المعيشة، وأقدم المحتجون في المكلا اليوم الأربعاء على احراق صور لزعماء السعودية والإمارات ولافتات أخرى وأطلقوا شعارات مندد بالتحالف، وسبق أن خرجت مظاهرات مشابهة في محافظتي لحج والضالع (جنوب اليمن) ورفعت شعارات غاضبة من التحالف.

 


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها