الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
سؤالان يمنيان
من الواضح أن هناك رغبة أميركية، وإن من زاوية إنسانية، في إنهاء الحرب الدائرة في اليمن. الدليل على ذلك كلام
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الهجرة الدولية تعلن اختطاف أحد موظفيها في العاصمة صنعاء وتطالب بإطلاقه فوراً

الأحد 09 سبتمبر 2018 12:51 صباحاً الحدث - متابعات

أعلنت منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة، السبت 8 سبتمبر 2018، عن اختطاف أحد موظفيها في العاصمة صنعاء المختطفة من قبل مليشيات الإرهاب الحوثية المدعومة إيرانياً.

وقالت المنظمة الدولية عبر حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي “تويتر”: “نحن قلقون للغاية على سلامة أحد موظفينا اليمنيين، الذي تم اختطافه بصنعاء”. مضيفةً أنها “تعمل مع مكتب الأمم المتحدة في اليمن لتأمين إطلاق سراحه”. مناشدة إطلاق سراحه على الفور.

وكثفت مليشيا الإرهاب الحوثية ممارسات الضغط والترهيب ضد موظفي الأمم المتحدة -على الرغم من انحياز مواقف مكاتبها العاملة في بلادنا مع المليشيا- عبر وقفات احتجاجية سخرت لها إمكانيات كبيرة وفرضت على مدراء وموظفي مديريات الأمانة والعديد من مشايخ وعقال الحارات للتحشيد لها أمام مبنى الأمم المتحدة بصنعاء المختطفة.

وكانت تقارير للأمم المتحدة تحدثت عن تهديدات وتعرض موظفيها للاختطاف من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية في صنعاء، حيث أقدمت الأخيرة على اختطاف موظفين اثنين تابعين للمنظمة الدولية وتهديد آخرين.

وكانت مفوضية حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة ومقرها جنيف قد قالت في بيان رسمي صادر عنها إن ما أسمتها “سلطات الأمر الواقع في صنعاء” ترفض منذ شهر يونيو الماضي دخول الدكتور العبيد، ومنذ ذلك الحين لم يتمكن من العودة إلى صنعاء. وأعرب بيان المفوضية عن تزايد مخاوفها على سلامة موظفيها والمراقبين الميدانيين في صنعاء والمحافظات الأخرى.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها