الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المبعوث الأممي”غريفيث” يلتقي وفد الحوثي في مسقط

الخميس 13 سبتمبر 2018 07:53 مساءً الحدث - صنعاء

التقى المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث اليوم الخميس أعضاء من وفد من المفاوض في العاصمة العمانية مسقط .

ووفقا لوكالة سبأ الخاضعة لسيطرة الحوثيين ناقش غريفيث مع محمد عبد السلام الناطق باسم الحوثيين وعدد من أعضاء الوفد المفاوض  الوضع السياسي وإطار الحل الشامل والأزمة الإنسانية والاقتصادية .

وجدد الحوثيون اتهامهم للتحالف العربي بعرقلة وصول وفدهم إلى جينيف بسبب رفضها منح الطائرة العمانية ترخيصا لنقل وفدهم مع عدد من الجرحى والمرضى.

ونفى التحالف العربي تلك الاتهامات وقال انه منح تصريح لطائرتين وأن الأمم المتحدة هي من طلبت إلغاء التصاريح.

ووفقا للوكالة تطرق اللقاء إلى عدد من المواضيع والقضايا ومنها فتح مطار صنعاء الدولي وكذا الأسرى والقضايا الاقتصادية والترتيبات اللازمة لعقد لقاء في أقرب وقت لاستئناف الحوار وبحث الاطار العام للتسوية.

وقالت إنه تم الاتفاق على أن تقدم الأمم المتحدة مقترحات في القضايا الأنفة لمناقشتها مع الوفد والسلطات الوطنية في صنعاء.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها