الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
كذب في مجلس حقوق الإنسان
تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟ غيوم الأسى
اليمن… الحُديدة بين وعــد التحالف ووعيــده
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف
رأي البيان الحُديدة طريق السلام
التعنت الحوثي، ومراوغته، وهروبه من استحقاق السلام، بتغيّبه عن مشاورات جنيف، أسبابها معروفة بوضوح للقاصي
كلما عرفت اليمن.. أدركت كم تجهله
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
ملاحظات مختصرة حول "تقرير الحالة"
- كل ما يمكن أن يقال بشأن التقرير الذي صدر مؤخراً حول حالة حقوق الانسان في اليمن أنه حشد كل الأخطاء الكبيرة
أخبار الحمقى والمغفلين!
مللتم- بالتأكيد- من أخبار الحوثي وإيران، وهادي والتحالف، والبغدادي والظواهري، والسنة والشيعة وأخبار
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تفاصيل خطة أعدها الحوثيون وقيادات مؤتمرية لاغتيال سلطان البركاني في القاهرة

الخميس 13 سبتمبر 2018 08:09 مساءً الحدث - صنعاء

كشف الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام سلطان البركاني عن خطة اعدها الحوثيون وقيادات في صنعاء لاغتياله عبر ثلاثة اشخاص ارسلوا للقاهرة لهذا الغرض .. وتعرض البركاني في بيان أصدره قبل قليل إلى عدد من القضايا ..

نص البيان:

في ظل الحملة المسعورة ضدي التي تقاد من الداخل والخارج، وفي ظل اختلاق الأكاذيب والمسرحيات الهزيلة التي تتقزز منها النفس ويندى لها الجبين، يصل الحال بأولئك المجرمين إلى خلق الأكاذيب وترويج الإشاعات بأشياء لا أصل لها ولا وجود في الواقع ولا التفكير ولا الخيال ولا ترتبط بالعملية السياسية والاختلاف بصلة.

من بين تلك الافتراءات أني استقبلت سفير إسرائيلي فيما زعم أنه منزلٌ لي في البحر الأعظم (فيما أنا لا أملك أي منزل في البحر الأعظم) ولم أستقبل سفيراً إسرائيلياً ولا شخصاً عادياً، وأسأل أولئك : لماذا سأستقبل سفيراً إسرائيلياً؟ وماذا أريد منه؟ وما الذي يمكن أن يفعله؟. أليس من العار أن يصل بكم السقوط والانحطاط إلى اختلاق هكذا افتراءات لا أساس لها من الصحة؟ .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها