الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

وزراء في الشرعية يسحبون أرصدة وزاراتهم من بنوك عدن قبل التغيير الحكومي المرتقب

الاثنين 22 أكتوبر 2018 06:39 مساءً الحدث - صنعاء

كشفت مصادر مطلعة عن قيام عدد من وزراء حكومة الشرعية بسحب مبالغ مالية طائلة من حسابات وزاراتهم المودعة في البنك المركزي اليمني وكذلك البنك الأهلي اليمني وبنوك أخرى بالعاصمة المؤقتة عدن.
وقالت المصادر في تصريحات صحفية، إن وزراء معظمهم خارج الوطن قاموا بسحب مبالغ مالية كبيرة من أرصدة وزاراتهم من خلال صرفها عبر شيكات صرف رسمية تم توقيعها من قبلهم بمراسلات خاصة عبر شبكات التواصل الاجتماعي “الواتس اب”، تم اعتمادها من قبل إدارات البنك المركزي والبنك الأهلي اليمني وبقية البنوك التي تتعامل وزاراتهم معها.
وبحسب المصادر فإن ذلك جاء عقب عقب صدور قرار إعفاء رئيس الحكومة السابق د احمد عبيد بن دغر وتعيين د معين عبدالملك خلفا له قبل عدة أيام.
وأعاد مراقبون تلك الخطوة إلى مخاوف هولا الوزراء من تغيير حكومي متوقع ستشهده حكومة الدكتور معين عبدالملك يتضمن إعفاء عدد من الوزراء الحاليين.
إلى ذلك طالب الكثير من موظفي تلك الوزارات والمواطنين بضرورة وسرعة تدخل دولة رئيس الوزراء الجديد لإيقاف عملية صرف تلك المبالغ التي قالوا إنها مال عام لايحق لاحد بما فيهم الوزراء التصرف فيها.
مطالبين وزارة المالية والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وهيئة مكافحة الفساد بتحمل مسؤوليتها الكاملة في الحفاظ على المال العام وحمايته من السرقة ومحاسبة الوزراء الذين أقدموا على تلك الخطوة الغير قانونية والتي تعتبر عمليات فساد .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها