الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

وزراء في الشرعية يسحبون أرصدة وزاراتهم من بنوك عدن قبل التغيير الحكومي المرتقب

الاثنين 22 أكتوبر 2018 06:39 مساءً الحدث - صنعاء

كشفت مصادر مطلعة عن قيام عدد من وزراء حكومة الشرعية بسحب مبالغ مالية طائلة من حسابات وزاراتهم المودعة في البنك المركزي اليمني وكذلك البنك الأهلي اليمني وبنوك أخرى بالعاصمة المؤقتة عدن.
وقالت المصادر في تصريحات صحفية، إن وزراء معظمهم خارج الوطن قاموا بسحب مبالغ مالية كبيرة من أرصدة وزاراتهم من خلال صرفها عبر شيكات صرف رسمية تم توقيعها من قبلهم بمراسلات خاصة عبر شبكات التواصل الاجتماعي “الواتس اب”، تم اعتمادها من قبل إدارات البنك المركزي والبنك الأهلي اليمني وبقية البنوك التي تتعامل وزاراتهم معها.
وبحسب المصادر فإن ذلك جاء عقب عقب صدور قرار إعفاء رئيس الحكومة السابق د احمد عبيد بن دغر وتعيين د معين عبدالملك خلفا له قبل عدة أيام.
وأعاد مراقبون تلك الخطوة إلى مخاوف هولا الوزراء من تغيير حكومي متوقع ستشهده حكومة الدكتور معين عبدالملك يتضمن إعفاء عدد من الوزراء الحاليين.
إلى ذلك طالب الكثير من موظفي تلك الوزارات والمواطنين بضرورة وسرعة تدخل دولة رئيس الوزراء الجديد لإيقاف عملية صرف تلك المبالغ التي قالوا إنها مال عام لايحق لاحد بما فيهم الوزراء التصرف فيها.
مطالبين وزارة المالية والجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وهيئة مكافحة الفساد بتحمل مسؤوليتها الكاملة في الحفاظ على المال العام وحمايته من السرقة ومحاسبة الوزراء الذين أقدموا على تلك الخطوة الغير قانونية والتي تعتبر عمليات فساد .


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها