الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

14 مليون شخص "على حافة المجاعة" في اليمن

الخميس 08 نوفمبر 2018 10:00 صباحاً الحدث - صنعاء

دعت 35 منظمة غير حكومية يمنية ودولية الأربعاء إلى "وقف فوري للأعمال العدائية" في اليمن محذرة من أن 14 مليون شخص "على حافة المجاعة".

ومن الموقعين على النداء المشترك "الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان" و"العمل لمكافحة المجاعة" و"كير انترناشونال" وأوكسفام و"أطباء العالم" إلى جانب منظمات يمنية، بحسب بيان.

وقال البيان "مع وجود 14 مليون من الرجال والنساء والأطفال على حافة المجاعة -- نصف عدد سكان البلاد -- لم يكن الوقت أكثر إلحاحا للتحرك".

ودعا البيان الحكومات "لضمان وقف فوري للأعمال العدائية" و"تعليق إمدادات الأسلحة التي يخشى استخدامها في اليمن".

ويشهد اليمن منذ 2014 حربًا بين المتمردين الحوثيين والقوات الموالية للحكومة، تصاعدت مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 دعما للحكومة المعترف بها دولياً.

وقال البيان إن "الأزمة الإنسانية في اليمن من صنع الإنسان ونتيجة مباشرة للأطراف المتحاربة والقيود المشددة على الوصول إلى المواد الغذائية والوقود والمواد الطبية المستوردة والمساعدات الإنسانية".

وأضاف أن "انهيار الريال اليمني وعدم تسديد رواتب عمال القطاع العام يفاقم الكارثة".

وتابع "ندعو الحكومات إلى مضاعفة جهودها لضمان الوصول دون عراقيل للمواد الضرورية ... ومنها عبر ميناء الحديدة الحيوي حيث الناس محاصرين في تجدد القتال في الأيام القليلة الماضية".

وأفاد الجيش اليمني الأربعاء أن القوات الحكومية تقدمت نحو وسط الحديدة، ما عزز المخاوف على سلامة المدنيين وعمليات إيصال المساعدات الإنسانية عبر ميناء الحديدة الاستراتيجي الذي تمرّ عبره غالبية المساعدات والمواد التجارية والغذائية ويعتبر شريان حياة لملايين السكان.

ودعت منظمات إغاثية دولية الأربعاء إلى إقامة ممرات آمنة للمدنيين مع اقتراب المعارك من مستشفيين في المدينة البالغ عدد سكانها 600 ألف نسمة.

ومنذ بدء علميات التحالف، خلّف نزاع اليمن أكثر من عشرة آلاف قتيل و"أسوأ أزمة إنسانية" بحسب الامم المتحدة.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها