الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

"غريفيث" يقدم اليوم إحاطته لمجلس الأمن بشأن اليمن

الأربعاء 09 يناير 2019 01:22 مساءً الحدث - صنعاء

قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوغريك إن الأوضاع في اليمن، ولا سيما مدينة الحديدة (غرب)، معقدة للغاية.

يأتي ذلك فيما كشف أن المبعوث الأممي باليمن مارتن غريفيث سيقدم، غدا الأربعاء، إحاطة لمجلس الأمن الدولي بشأن التزم أطراف الأزمة بتنفيذ اتفاق السويد.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده دوغريك، الثلاثاء، في المقر الدائم للمنظمة الدولية بنيويورك.

وأوضح دوغريك أن "الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش متشجع إزاء استمرار تماسك اتفاق السويد والتزام أطراف الصراع بالاتفاق".

كما أعرب عن سروره بإعلان الكويت استعدادها لاستضافة جولة جديدة من المفاوضات بين أطراف الأزمة اليمنية.

وعقدت الأطراف اليمنية، برعاية الأمم المتحدة الشهر الماضي، جولة مشاورات في السويد، انتهت بالتوقيع على اتفاق ستوكهولم.

واتفق الطرفان على حلول لملفي الأسرى والحديدة، وتوصلا إلى تفاهمات حول ملف تعز.

ويشير الاتفاق إلى أن مسؤولية أمن مدينة وموانئ الحديدة تقع على عاتق القوات المحلية وفقا للقانون اليمني.

وأثار تفسير هذه الفقرة خلافا بين الحكومة اليمنية والإدارة الحوثية، حيث تقول الحكومة اليمنية إن القوات المعنية هي قوات الأمن والبحرية التي كانت في الميناء قبل سيطرة الحوثيين عليه.

فيما تعتبر الإدارة الحوثية أن القوات المعينة من قبلها هي القوات المحلية المشار إليها في الاتفاق.

وإثر ذلك قام الحوثيون بتسليم الميناء لقوات موالية لهم أواخر الشهر الماضي، وأعادوا انتشار قواتهم.

لكن رئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار الجنرال "باتريك كاميرت" أعلن فيما بعد أن "إعادة الانتشار في المحافظة لن تكون ذات مصداقية دون رقابة الأمم المتحدة".

وبشأن تلك الخلافات، أوضح دوغريك أن أي "اتفاقية بحاجة إلي تفاصيل لتوضيحها، ويجري حاليا النقاش بشأن هذه النقطة".


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها