منوعــات
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مسلحون قبليون يختطفون حافلة نادي حسان بمحافظة أبين

الأربعاء 13 يناير 2010 05:33 مساءً

عادت حالات اختطاف حافلات الأندية الرياضية في اليمن إلى الواجهة مجدداً اليوم الأربعاء حيث اختطف مسلحون قبليون حافلة نادي حسان بمحافظة أبين وهي تقل لاعبي الفريق الكروي المتجهة إلى محافظة شبوة المجاورة لملاقاة فريق تضامن شبوة يوم الخميس في مباراة رسمية بدوري الدرجة الثانية.

 مصادر محلية قالت " بان الحافلة الرياضية المختطفة فوجئت باعتراضها من قبل مجاميع مسلحة في منطقة معوان بمديرية مودية محافظة أبين وتم على أثرها أرغام السائق على التوقف مستهدفين احتجاز الحافلة فقط لحين صرف رواتب موقوفة لهم لدى جهات حكومية حسب زعم الخاطفين.

ووجه الخاطفون برفض الجهاز الفني والإداري وجميع لاعبي حسان الترجل من الحافلة الخاصة بهم , مؤكدين عدم مغادرة المنطقة بدونها كونها من ممتلكات الشباب والرياضيين بالنادي الابيني وليست تبعاً للحكومة والسلطات المحلية هناك ..

وفي وقت لاحق أثمرت جهود شخصيات قبلية ورسمية بمحافظة أبين في إقناع الخاطفين من اجل سرعة تحرير الحافلة الرياضية بسلام دون تعريض حياة إفراد الفريق المحلي لأي مكروه , بينما تحدثت مصادر صحفية عن إقرار لجنة المسابقات في اتحاد الكرة تأجيل موعد مباراة حسان ابين والتضامن شبوة إلى موعد لاحق.

يشار إلى إن الموسم الكروي الماضي شهد اختطاف حافلة فريق وحدة عدن على طريق البيضاء - أبين من قبل جماعة مسلحة مجهولة قبل إن تتراجع عن فعلتها المستنكرة بإخلاء سبيل المختطفين الرياضيين مع الحافلة التي كانت تقلهم دون شرط أو قيد.