ثقافة وفنون
Google+
مقالات الرأي
كوكتيل الخيانة
انتظروهم بلا غداء! ودخلوا دار الرئاسة بعد اجتياح صنعاء.. تماما في مثل هذه اللحظة قبل أربع سنوات في 21 سبتمبر
كذب في مجلس حقوق الإنسان
تعرفون الطفل الذي فجر الحوثيون منزله في أرحب في 2014؟ تذكرون دموعه المنهمرة على أطلال منزله المهدم؟ غيوم الأسى
اليمن… الحُديدة بين وعــد التحالف ووعيــده
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف
رأي البيان الحُديدة طريق السلام
التعنت الحوثي، ومراوغته، وهروبه من استحقاق السلام، بتغيّبه عن مشاورات جنيف، أسبابها معروفة بوضوح للقاصي
كلما عرفت اليمن.. أدركت كم تجهله
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
ملاحظات مختصرة حول "تقرير الحالة"
- كل ما يمكن أن يقال بشأن التقرير الذي صدر مؤخراً حول حالة حقوق الانسان في اليمن أنه حشد كل الأخطاء الكبيرة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مؤسسة السعيد تأسف لإقامة معرضين للكتاب في نفس موعد معرضها

الثلاثاء 25 مارس 2008 07:08 مساءً

أبدى مدير  مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة في محافظة تعز أسفه من قيام  بعض الجهات بالتحضير لإقامة معرضين للكتاب بالتزامن مع المعرض الذي ستقيمه المؤسسة في  30 من ابريل القادم  الأول .

وعبر الأستاذ فيصل سعيد فارع في بلاغ صحفي - حصل الحدث على نسخة منه -  عن خيبة أمله بسبب العبث الثقافي وتشتيت الجهود الجادة لتعزيز المعرفة للارتقاء بمستوى الوعي الثقافي في وطننا الحبيب ، من خلال إقامة هذه المعارض للكتاب  بالتزامن مع معارض لها السبق في إرساء  المشاريع التنويرية في الوطن وأشار إلى أن الإحساس بالمسئولية  والحرص على الثقافة يقضى تجاوز الاستهتار بجهود الآخرين  ويلزم وضع مصلحة البلاد فوق أي اعتبار، وعدم الإيماء في تفسير مثل هذه الإختلالات  إلى أن صدورها تم  بتوجيهات عليا بحسب البلاغ .

ودعا تلك الجهات إلى مراجعة  مواقفها بشجاعة ومسئولية لان الرعاية الحقيقة للثقافة يقضى بتوزيع المعارض على فترات متباعدة حتى تعم الفائدة وحتى تؤدى تلك المعارض دورها  في خدمة الثقافة وتعميم ثقافة الكتاب  لان إقامة معرضين في أن واحد يسئ إلى سمعة اليمن ومؤسساتها الثقافية .

يشار إلى أن معرض مؤسسة السعيد يقام سنوياً في ابريل متزامنا مع حفل توزيع جائزة السعيد للعلوم والثقافة وهو الآن في نسخته السادسة  .

لكن هذه المرة من المقرر تنظيم أحد المستثمرين والهيئة العليا الوطنية للكتاب معرضين منفصلين آخرين في مدينة عدن متزامناً مع معرض السعيد وهو الأمر الذي أثار حفيظة الأخير .