حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الحرازي من النجف يطالب السلطات اليمنية الإفراج عن عراقيين متحجزين لديها

الأحد 04 نوفمبر 2007 08:08 مساءً

دعا المعارض اليمني الشيخ علي بن محمد الحرازي - أمين عام مؤسسة الثقلين – السلطات  اليمنية إلى إطلاق سراح المعتقلين العراقيين الذين تم احتجازهم لأسباب غير معلنة في الآونة الأخيرة  - حسب قوله .

وأكد الحرازي الذي يزور مدينة النجف في حديث مع "راديو سوا" أن من بين المعتقلين عدد من من الأطباء الأخصائيين والمهندسين وأساتذة الجامعات الذين قال إنهم قدموا خدمات جليلة للمجتمع اليمني، ولم توجه أي تهمة إليهم، ولم يحظوا بأبسط الحقوق الإنسانية، مؤكدا أنه لا يعلم أي شيء حتى الآن عن أحوالهم معربا في الوقت نفسه عن خشيته من أن يكونوا قد تعرضوا للتعذيب.

وناشد الحرازي الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان التدخل لإطلاق سراح المعتقلين الذين لم يستبعد أن يكون احتجازهم لأسباب وصفها بالطائفية، مشيراً إلى أن مؤسسة الثقلين قد تلقت عشرات الاتصالات من ذوي المعتقلين للاستفسار عن مصير أبنائهم .