من هنا وهناك
Google+
مقالات الرأي
نهاية المشروع الإيراني في اليمن باتت وشيكة
أجمع خبراء عسكريون واستراتيجيون سعوديون على أن تحرير محافظة الحديدة وميناءها البحري الأهم استراتيجيا
على ايش يراهن الحوثيين ؟
كلنا نعرف منذ اليوم الأول للعدوان ان الحرب خسارة كبيرة لكل الاطراف في اليمن ناهيكم عن معرفتنا الأكيدة بحجم
الإصلاح حزب بن سوق.
في 2013 كنت مع اقتلاع الإخوان المسلمين من السلطة، لا مع اقتلاع الديموقراطية. الديموقراطية أكثر تعقيداً من فرز
فرصة الحوثيين الأخيرة
  لم تكن مفاجئة الانهيارات التي واجهتها ميليشيات الحوثيين مؤخرا على طول الساحل الغربي وصولا إلى مشارف
‏انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

البرتغال ترافق البرازيل .. والأفيال يتغلبون على الكوريين ..

الجمعة 25 يونيو 2010 11:22 مساءً

 تصدرت البرازيل المجموعة السابعة وتأهل برفقتها منتخب البرتغال إلى دور الـ16 من كأس العالم بعد التعادل السلبي من دون أهداف يوم الجمعة في المرحلة الأخيرة من مباريات المجموعة.

وتعادل الفريق البرازيلي مع البرتغال بدون أهداف في مباراة بلا ضغوط، في ظل اكتفاء كوت ديفوار بالفوز على كوريا الشمالية بثلاثة أهداف فقط.

وبهذه النتيجة، تصدرت البرازيل المجموعة بعدما رفعت رصيدها إلى سبع نقاط والبرتغال في المركز الثاني بخمس نقاط، وكوت ديفوار ثالثة بأربع نقاط وكوريا الشمالية في ذيل المجموعة بلا رصيد.

وتنتظر البرازيل والبرتغال الفريقين المتأهلين عن المجموعة الثامنة في وقت لاحق من يوم الجمعة.

وتتنافس منتخبات تشيلي وإسبانيا وسويسرا على البطاقة الأولى والثانية عن المجموعة الثامنة.

في المباراة الثانية من المجموعة السابعة قدمت كوت ديفوار أداء حماسيا من البداية وحاولت تحقيق النتيجة الإعجازية بالفوز على كوريا الشمالية بثماني أهداف مع انتظار خسارة البرتغال لنيل البطاقة الثانية للتأهل عن المجموعة.

 وكاد ديديه دروجبا أن يفتتح التسجيل لكوت ديفوار في الدقيقة 11 عندما سجل برأسه هدفا ألغاه حكم المباراة بسبب تسلل مهاجم تشيلسي.

وبالفعل تمكن يايا توريه من وضع الإيفواريين في المقدمة في الدقيقة 14 من تسديدة تسكن مرمى كوريا الشمالية.

وضاعف كوفي رومارك النتيجة لممثل إفريقيا في الدقيقة 20 من متابعة برأسه لتسديدة دروجبا المرتدة من العارضة.

ولكن الصحوة الإيفوارية جاءت متأخرة في كأس العالم ولم تنقذه من الخروج من الدور الأول بعد تعادله وهزيمته في المباراتين السابقتين.

وأضاف سالمون كالو الهدف الثالث لمنتخب بلاده في الدقيقة 82 مستغلا عرضية من الجبهة اليسرى أرسلها أرثر بوكا.