الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
ديناميات المفاوضات من أجل السلام
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر 
ماذا يعني مرافقة غريفيث لوفد المليشيات الى السويد؟
لا أعتقد أن تدليل ومراضاة ومرافقة المبعوث لوفد المليشيات الحوثية الى السويد يفيد السلام في شيء .. بالعكس هو
إنه وطن لا حقل ألغام
إنه وطن لا حقل ألغام محمد جميح كفوا عن الخلافات حول علي عبدالله صالح الآن على الأقل...كفوا عن الخلافات حول
السلام صعب المنال
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
رأي البيانرأي البيان فرصة للسلام في اليمن
رحبت دولة الإمارات العربية المتحدة بالانعقاد المبكر للمباحثات حول اليمن في السويد، والتي سترعاها الأمم
عن دعوة توكل كرمان لوقف الحرب
كتبت توكل كرمان مقالة في واشنطون بوست ضد الحرب في اليمن ختمتها بجملة: كفاية تعني كفاية. قالت إن هذه الجملة هي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

جارديان: الأردن وراء التشويش المتعمد على الجزيرة الرياضية

الخميس 30 سبتمبر 2010 10:19 مساءً

 الحدث اليمنية -صنعاء

أحمد عز الدين  - FilGoal

 ذكرت صحيفة "جارديان" واسعة الانتشار في بريطانيا أنها تملك معلومات تؤكد أن الأردن كانت وراء التشويش على قنوات الجزيرة الرياضية أثناء كأس العالم 2010.

 

   وقالت الصحيفة الشهيرة إنها تحصلت على مستندات من شركات تعمل على تتبع الإشارة وتحلل الأعطال التي تحدث لها.

وأفاد التقرير "منطقة السلط الأردنية – قريبة من مدينة عمان - خرج منها مصدر التشويش الأساسي، وقد رأت مصادرنا المستندات بشكل حصري".

وأبرزت شبكة الجزيرة الرياضية عبر موقعها الالكتروني تقرير جارديان، وزادت عليه بأن "أغلب الظن أن التشويش لم يتم بعيدا عن أعين السلطة الأردنية".

وأضافت الجزيرة "تعاقدت الشبكة مع شركات عالمية لتتبع مصدر المشكلة، وسنحافظ على حقنا في من تسبب في الاعتداء على حقوق المشاهدين، والفيفا يدعمنا".

وكانت الجزيرة الرياضية تعرضت لتشويش خلال مدة كأس العالم بداية بلقاء الافتتاح، واتهمت الشبكة القطرية وقتها مسؤولي النايل سات في مصر، ولكن ليس صراحة.

وبعد الشك في مصر والسعودية بشكل كبير، باتت الأردن الآن صاحبة النصيب الأكبر من اتهامات الجزيرة الرياضية بعد تقرير جارديان.

وأشار تقرير جارديان إلى أن سبب التشويش الأردني هو غضب مسؤوليها من فشل المفاوضات مع الجزيرة الرياضية لبث المونديال مجانا عبر القنوات الأرضية هناك.